الاعصار "مايكل" يضرب فلوريدا وتوقعات بأعنف دمار منذ قرن

0 تعليق 0 ارسل لصديق نسخة للطباعة تبليغ

اشنونا - أربيل

وصل الإعصار "مايكل" إلى منطقة بانهاندل، شمال غربي ولاية فلوريدا الأمريكية، مصحوباً بريح عاتية، ومن المحتمل أن يتسبب في ارتفاع مدمر للأمواج.

وبحسب مسؤولين في الأرصاد الجوية الأمريكية، بلغت سرعة الرياح المصاحبة للإعصار 249 كيلومتراً في الساعة، في الوقت الذي يتوقع فيه أن يكون أسوأ عاصفة تشهدها المنطقة على الإطلاق.

الإعصار وصل ساحل مدينة بنما بمنطقة بانهاندل في تمام الساعة الواحدة ظهر الإربعاء (17.00 تغ)، وفق ذات المسؤولين الذين أكدوا أن الإعصار حينما وصل البر كان يصنف ضمن الفئة الرابعة، وتحول الآن للفئة الثالثة من حيث الخطورة.

الجهات المعنية حذرت من احتمال بلوغ تأثير الإعصار، والرياح المصاحبة له حتى ولايات ألاباما، وجورجيا، ومسيسيبي، وكارولينا الشمالية والجنوبية.

وأسفر الإعصار عن مقتل شخص واحد على الأقل خلال الساعات الماضية، جرّاء سقوط شجرة عليه بعد أن اقتلعتها الرياح الشديدة.

كما تسبب الأمطار، والرياح الشديدة في قطع التيار الكهربائي عن 290 ألف شخص تقريبًا في فلوريدا، فضلا عن اقتلاعها أسقف البنايات.

وقال المركز الوطني الأمريكي للأعاصير إن العاصفة قد تتسبب في ارتفاع الأمواج إلى نحو 4.3 أمتار فوق المستوى الطبيعي في بعض المناطق.

وأعلن الرئيس دونالد ترمب حالة طوارئ في الولاية بكاملها، ما يسمح بتوجيه مساعدات اتحادية لدعم الولاية في مواجهة الإعصار.

وكان مسؤولون بولاية فلوريدا حذروا من أن "مايكل" قد يكون أعنف إعصار يضرب الولاية خلال 100 عام.

وأعلن حاكم فلوريدا، ريك سكوت، والمركز الوطني للأعاصير أنه قد ينتج عن الرياح المصاحبة للإعصار والأمطار الناجمة عنه وارتفاع مستوى الماء لأكثر من ثلاثة أمتار، ظروف تهدد الحياة.

أخبار ذات صلة

0 تعليق