بيتر غالبريث: فؤاد حسين هو الشخص المؤهل لحل المشاكل بين بغداد وأربيل

0 تعليق 0 ارسل لصديق نسخة للطباعة تبليغ

اشنونا – أربيل

خلال مداخلة له في نشرة أخبار العاشرة من صباح اليوم، الأربعاء 26 أيلول 2018، على شاشة تلفزيون اشنونا، قال المحلل السياسي والأكاديمي، بيتر غالبريث، إن فؤاد حسين هو الشخص المؤهل لحل المشاكل بين وأربيل إن كان هناك من يستطيع حل تلك المشاكل.
وفي معرض إجابته عن سؤال لرووداو حول المرشحين الكورديين لرئاسة جمهورية ، قال غالبريث: "أنا أعرف الاثنين، وقد ارتبطت بهما بعلاقات صداقة في مراحل زمنية مختلفة، لكني أكن احتراماً بالغاً لفؤاد حسين، فهو رجل معتدل وفطن جداً".

وعن مدى قدرة فؤاد حسين على حل المشاكل العالقة بين بغداد وأربيل عند توليه رئاسة الجمهورية، قال غالبريث: " إنه الشخص المؤهل لحل المشاكل بين بغداد وأربيل، وإن كان هناك من يستطيع حل تلك المشاكل فهو الدكتور فؤاد حسين".

وأضاف غالبريث، خلال حديثه عن شخصية فؤاد حسين: "إنه يضع مصلحة كوردستان في المقدمة دائماً، وهو لا ينتمي إلى أي حزب سياسي وليس عضواً في الحزب الديمقراطي الكوردستاني، وقد عمل في بغداد وله الكثير من الأصدقاء هناك، لهذا فرحت كثيراً بترشيحه (لرئاسة الجمهورية)".

وأردف أن فؤاد حسين "شخص معتدل، لم يسع أبداً للوصول إلى رئاسة جمهورية العراق، وقد سألته هل دار في خلدك منذ السبعينيات وإلى اليوم أن تكون المرشح لرئاسة العراق، منذ أن اضطررت للرحيل عن العراق والعيش في هولندا، هل فكرت يوماً في أن تصبح رئيساً للعراق؟ قال لي: لا، كنت أحلم بالعودة كبيشمركة، وهذا يدل أن هذا الرجل يريد بصدق تحقيق مصالح شعبه".

أعلن الحزب الديمقراطي الكوردستاني، يوم الأحد، 23 أيلول، 2018، عن ترشيح فؤاد حسين لمنصب رئيس جمهورية العراق، وقال الدكتور فؤاد حسين، رئيس ديوان رئاسة إقليم كوردستان، في تصريح أدلى به لـ اشنونا ،  إن "الحزب الديمقراطي الكوردستاني رشحني رسمياً لمنصب رئيس جمهورية العراق".

بيتر غالبريث، محلل سياسي وأكاديمي، وسفير أمريكا السابق في كرواتيا، والمسؤول الأممي السابق في أفغانستان، ويعتبر أحد أكبر المدافعين عن القضية الكوردية.

أخبار ذات صلة

0 تعليق