النيابة المصرية تحيل 6 أفراد شرطة للمحاكمة بتهمة تعذيب محتجز حتى الموت في القاهرة

0 تعليق 0 ارسل لصديق نسخة للطباعة تبليغ

اشنونا – أربيل 

أحالت النيابة المصرية، اليوم الأحد، 6 أفراد شرطة بينهم ضابطان، إلى المحاكمة؛ على خلفية اتهامهم بـ"تعذيب محتجز حتى الموت".

وقالت وسائل إعلام محلية، بينهما بوابة "الأهرام" (مملوكة للدولة) إن النيابة، أحالت ضابطين وأربعة أمناء شرطة (رتبة أقل من الضابط) إلى محكمة الجنايات".

وذكرت أن الإحالة تأتي على خلفية اتهامهم بـ"استعمال القسوة والعنف والتعذيب حتى الموت بحق محتجز في قسم شرطة حدائق القبة (شرقي )، في يونيو/ حزيران الماضي".

والشاب، وفق تقارير محلية يدعى أحمد سيد (28 عاما) توفي داخل قسم شرطة حدائق القبة، ولاحقًا تم القبض على عدد من الأشخاص الذين تجمهروا أمام قسم الشرطة اعتقادًا منهم بأن وفاته كانت إثر التعذيب.

وآنذاك، وجه اللواء محمود توفيق وزير الداخلية بـ"اتخاذ كافة الإجراءات القانونية قِبل الواقعة وإحالتها للنيابة العامة لتولى التحقيق"، وفق ما نقلته وكالة الأنباء الرسمية.

وعادة ما تواجه منظمات حقوقية غير حكومية انتقادات للسلطات المصرية بوجود "إهمال وتقصير" تجاه السجناء والمحتجزين.

غير أن بيانات عديدة لوزارتي الداخلية والخارجية تنفي ذلك، مؤكدة تقديم كافة الرعاية اللازمة لجميع المحتجزين دون تمييز، وأن حالات "التعذيب" إن وجدت تكون فردية وتواجه بالقانون.

أخبار ذات صلة

0 تعليق