البرلمان المصري أقر إنشاء المجلس الأعلى لمواجهة الإرهاب برئاسة رئيس مصر

0 تعليق 0 ارسل لصديق نسخة للطباعة تبليغ

اشنونا/

وافق المصري، في جلسته العامة، على مشروع قانون مُقدّم من الحكومة بتشكيل المجلس الأعلى لمواجهة الإرهاب والتطرف، والّذي يضمّ في رئاسته الرئيس المصري، وعضوية 18 مسؤولاً من بينهم، رئيس الوزراء، رئيس مجلس النواب، شيخ الأزهر، بابا الإسكندرية بطريرك الكرازة المرقسية، ووزيرا الدفاع والداخلية.

وكانت قد أحالت الحكومة المصرية مشروع قانون المجلس الأعلى لمواجهة الإرهاب والتطرف إلى مجلس النواب، الأربعاء الماضي للموافقة عليه. وكان الرئيس المصري عبد الفتاح السيسي قد أصدر في تموز الماضي قراراً بإنشاء المجلس، وذلك لوضع سياسات تهدف إلى مواجهة التطرف.

ويهدف مشروع القانون الجديد، حسب ما جاء في مذكرة القانون الّتي تمّ عرضها في ، إلى أن تلتزم الدولة بمواجهة الإرهاب بكلّ صوره وأشكاله، وتعقّب مصادر تمويله وفق برنامج زمني محدّد، مع حماية الحقوق والحريات بحشد الطاقات المؤسسية المجتمعية للحدّ من مسبّبات الإرهاب ومواجهته وإزالة آثاره.

0 تعليق