قلق عميق ينتاب الكويت إزاء استخدام الكيميائي في سوريا

0 تعليق 0 ارسل لصديق نسخة للطباعة تبليغ

اشنونا/


أعرب مندوب الكويت لدى مجلس الأمن في أول اجتماع علني يعقده المجلس منذ ترؤس الكويت له هذا الشهر، عن قلق بلاده العميق إزاء استمرار استخدام الأسلحة الكيميائية في .

وقال منصور العتيبي مندوب الكويت لدى الأمم المتحدة في كلمته حول الملف الكيميائي في سوريا: "من المؤسف رؤية تراجع كبير في مواجهة الملف الكيماوي في سوريا، نتيجة الانقسام في موقف مجلس الأمن بعد عدم تمكنه من المحافظة على آلية التحقيق المشتركة في سوريا".

وأعرب العتيبي عن قلقه العميق إزاء "استمرار استخدام أسلحة كيميائية في سوريا، وآخرها هجوم دوما في الغوطة الشرقية الأسبوع الماضي، ويوم أمس في مدينة سراقب في محافظة إدلب وهي هجمات بدأت تتكرر، ما يعني أن المسؤولين عن تلك الجرائم سيفلتون من العقاب ولا توجد أية ضمانة لمحاسبتهم أو محاسبة من سيرتكب مثل هذه الجرائم".

وأكد المندوب الكويتي على ثبات موقف بلاده الرافض لأي استخدام للأسلحة الكيماوية في أي مكان وفي أي زمان ومن قبل أي طرف كان، مشددا على وجوب محاسبة المسؤولين عنه.

وعبّر عن دعم بلاده لأي بدائل وآليات تحظى بتوافق كافة أعضاء مجلس الأمن بما يكفل استقلالية وحيادية ومهنية أي آلية مستقبلية جديدة للتحقيق في كيميائي سوريا.

أخبار ذات صلة

0 تعليق