السفير الكوري الشمالي لدى المكسيك: طردي خطوة جاهلة

0 تعليق 0 ارسل لصديق نسخة للطباعة تبليغ

اشنونا/

احتج السفير الكوري الشمالي لدى المكسيك كيم هيونغ غيل، على قرار طرده، قائلا إن برنامج بلاده النووي جاء نتيجة لسياسة واشنطن، وليس له صلة بالمكسيك.

ووصف السفير كيم هذا القرار، بأنه خطوة جاهلة، وفقا لما ذكرته وسائل إعلام مكسيكية.

وأعرب كيم عن أسفه واعتراضه على القرار غير القانوني، واصفا إياه بأنه “غير أخلاقي”، مؤكدا أن بلاده تمتلك أقوى سلاح نووي، على الرغم من العقوبات المفروضة عليها.

وقال السفير كيم، إن بلاده ستواصل تعزيز الأسلحة النووية، ما لم تتخل عن سياستها العدائية ضدها.

وكانت السلطات المكسيكية أعلنت يوم 8 سبتمبر/أيلول، أن سفير المعتمد لديها كيم هيونغ غيل، شخص غير مرغوب فيه، وأمهلته 72 ساعة لمغادرة أراضيها، وذلك احتجاجا على تجربة بيونغ يانغ النووية الأخيرة، وإطلاقها سلسلة من الصواريخ الباليستية.

المصدر: يونهاب

أخبار ذات صلة

0 تعليق

http://www.onlinecasino.to/review/bitcoincasino-us/