احتشاد المئات قرب سفارة ميانمار في موسكو احتجاجا على اضطهاد الروهينغا

0 تعليق 0 ارسل لصديق نسخة للطباعة تبليغ
اشنونا/
تجمهر مئات الأشخاص قرب سفارة ميانمار في موسكو احتجاجا على أعمال العنف والاضطهاد بحق الأقلية المسلمة الروهينغا من قبل الدولة.

وقال مصدر في الشرطة، إن المئات احتشدوا قرب مبنى سفارة ميانمار وسط موسكو لدعم الأقلية الروهينغا، مضيفا أن المظاهرة تسير بوئام من دون أي حوادث.

وقتل أكثر من 100 شخص منذ الجمعة عندما نصب عدد من الأشخاص يعتقد بأنهم ينتمون إلى "جيش أراكان لإنقاذ الروهينغا" كمائن استهدفت مراكز لشرطة ميانمار، مستخدمين السكاكين والبنادق ومتفجرات يدوية الصنع، فقتلوا عشرة منهم على الأقل.



وفر آلاف الروهينغا باتجاه بنغلادش، ولكن السلطات منعت أكثرهم من عبور الحدود، فيما بقي عدد غير معروف من الأشخاص، معظمهم نساء وأطفال، عالقون على الحدود.

وتعد ولاية راخين مهدا للعنف الديني وللاضطهاد الذي تعاني منه بشكل خاص أقلية الروهينغا المسلمة التي لا تعترف ميانمار بأفرادها مواطنين في البلاد، وتعدهم مهاجرين غير مرغوب بهم في البلد ذي الغالبية البوذية.

أخبار ذات صلة

0 تعليق

http://www.onlinecasino.to/review/bitcoincasino-us/