صورة لهولاند تثير الجدل على مواقع التواصل الاجتماعي

0 تعليق 0 ارسل لصديق نسخة للطباعة تبليغ
بعد مغادرته لكرسي رئاسة فرنسا، ظهر الرئيس السابق فرانسوا هولاند بصورة وهو يتسوق كأي من الناس بلا خدم ولا حرس.

وتفاعل ناشطون على مواقع التواصل الاجتماعي مع صورة هولاند وهو يحمل بعض المقتنيات التي اشتراها من أحد المراكز التجارية الخاصة بفرنسا، حيث التقطته عدسات "الباباراتزي" متوجها نحو سيارته.

فيما علق بعض الناشطين على الصورة أنها تعكس الديمقراطية التي تعيشها البلاد، حيث أن كبار المسؤولين الفرنسيين على سبيل المثال يمارسون حياة عادية جدا بعد نهاية سنوات الخدمة. في حين أن بعض المسؤولين المغاربة يعيشون جنون العظمة، ويتم الإبقاء على كل امتيازاتهم السابقة من حرس وسيارة مع سائق وكل الخدم.



وفي سياق متصل علق البعض كاتبا: " #وجّعتلي_قلبي_يا_فرانسوا". وآخر اختار ان يعلق مستهزئا بالمسؤولين في بلده قائلا: "حرام فرانسوا شو معتّر! وين الموكب والزمامير والمرافقين؟؟"، فيما اكتفى ناشط آخر على بالقول: "عقبال اللي عنا".

وأنتم ما رأيكم بالمسؤولين في بلدكم؟ هل يعيشون حياة متواضعة كالتي يعيشها هولاند؟

أخبار ذات صلة

0 تعليق

http://www.onlinecasino.to/review/bitcoincasino-us/