جورج قرداحي لرووداو: أحب كوردستان وأتعاطف مع القضية الكوردية منذ أن بدأت العمل الصحفي

0 تعليق 0 ارسل لصديق نسخة للطباعة تبليغ

اشنونا -

أكد الإعلامي اللبناني المعروف، جورج قرداحي، على أنه سعيد جداً بزيارته الى مدينة السليمانية بإقليم كوردستان، والمشاركة في مهرجان السينما العالمية، مشيراً الى تعاطفه مع القضية الكوردية منذ ان بدأ العمل في مجال الصحافة.

كلام القرداحي جاء في حديث له اليوم الإثنين لـ اشنونا ، حيث قال: "انا سعيد جداً لزيارتي لمدينة السليمانية في كوردستان، وان ازور كوردستان، لكي أطلع على جغرافية هذه المنطقة التي أحبها منذ نعومة اظافري".

وأضاف، "أنا متعاطف جداً مع القضية الكوردية منذ ان بدأت في الصحافة حينما كنت في بيروت وحينما انتقلت الى إذاعة مونتيكارلو،  لذلك فأن هذه القضية عزيزة جداً على قلبي، والشعب الكوردي ايضا شعب غالٍ جداً على قلبي، لدي اصدقاء كثر من الكورد في لبنان وسوريا وفي ، وسيكون لدي اصدقاء جدد هنا في كوردستان".
 
وتابع، "اوجه تحية إكبار واعجاب بهذا الشعب النشيط المعروف برصانته، فعندما تلتقي بأحبائنا الكورد تراهم اشخاص مهنيين ويعملون بكل جدية، والتقيتهم في لبنان ايضاً، وانا معجب بمهاراتهم وبصدقهم وبإستقامتهم فهو معروف بإستقاماته في الحياة والمبادىء وكل شيء".

وتطرق قرداحي الى دعوته للمشاركة في المهرجان فقال:"عندما اتصلوا بي للمشاركة، تعجبت من وجود مهرجان للسينما العالمية يقام بكوردستان وتحديداً في السليمانية، لذلك انا اتشرف بزيارة هذه المدينة الطيبة والمشاركة في هذا المهرجان وسنتعرف غداً ما هي الافلام والنشاطات التي ستعرض خلال هذا المهرجان".

واصفاً اصحاب هذه الفكرة بأنهم "خلاقون ويبحثون عن الافضل من أجل السليمانية لذلك أحييهم وان شاء الله سيكون هناك تألق أكثر من السنوات السابقة ليستقطب أكبر عدد من الفنانين العرب والعالميين".

يذكر ان مهرجان السليمانية الدولي السينمائي الثالث الذي سيقام في السليمانية بإقليم كوردستان، ستشارك به عدة أفلام من مختلف دول العالم، ويمنح المهرجان عدّة جوائز من بينها جائزة الصنوبر (ذهبية)، بالإضافة إلى 22 جائزة تقديرية.

أخبار ذات صلة

0 تعليق