تمثل بـ 6 أفلام حضور عراقي في مهرجان مالمو السينمائي

0 تعليق 0 ارسل لصديق نسخة للطباعة تبليغ

اشنونا/

مالمو عمار السبع

انطلقت مساء يوم الجمعة الماضي فعاليات مهرجان مالمو للسينما العربية في مدينة مالمو جنوب السويد، وسط حضور من قبل صناع السينما العرب والاجانب وبحضور عمدة مدينة مالمو وكذلك عدد من المسؤولين في المدينة، وبدأ حفل الافتتاح بالترحيب بالضيوف المشاركين في المهرجان على السجادة الحمراء .

مدير المهرجان محمد قبلاوي قال لـ (الصباح) ان “مهرجان مالمو للسينما العربية يقام للسنة السابعة على التوالي مايؤكد استمرارية نجاح المهرجان خطوة بخطوة والى الامام. نحن فخورون في هذه الدورة، كوننا سوف نفتتح المهرجان بفيلم عربي سويدي مشترك وهو فيلم “على كف عفريت” الذي حصل على دعم من السويد في انتاجه ، كما ان الجديد في هذا المهرجان هي جائزة الجمهور، أي ان جمهور مهرجان مالمو اعتبارا من هذه السنة سيكون  شريكا باعطاء نتائج الفائزين ويتوج الفيلم الفائز بجائزة مدينة مالمو”٠ وعن المشاركة العراقية في المهرجان يضيف ان ” المشاركة العراقية لهذه السنة تمثلت بستة افلام منها اربعة قصيرة وفيلم روائي طويل وآخر طويل، حيث  نتمنى من خلال المهرجان النجاح للسينما العراقية “. المخرج العراقي علي ريسان الذي يشارك في المهرجان من خلال فيلم اسمه “مرثية بزيبز” اوضح  “انا أشارك اليوم باسم ، كون لدي فيلم مشارك في المهرجان اسمه “مرثية بزيبز”، وهو فيلم وثائقي عن معاناة العراقيين. وهذه المشاركة الدولية الرابعة للفيلم  ، ثيمة الفيلم تتحدث بالتحديد عن معاناة الناس ودخول وماارتكبوه من اجرام بحق الشعب العراقي. الفيلم هو رسالة إنسانية ضد الارهاب، مفادها ان العراقيين رغم كل شيء متمسكين بوطنهم والانتماء له”. الفنان العراقي طارق الخزاعي احد ضيوف المهرجان يقول “كنا نتأمل ان تكون المشاركة العراقية بمستوى اكبر في المهرجان، على ان تكون هنالك افلام اخرى مشاركة، لكن أتمنى ان تتطور في المستقبل في المهرجانات الدولية”. مضيفا:” تحتاج السينما العراقية اليوم الى كتاب سيناريو والى مخرجين مبدعين واقصد ليسوا كلاسيكيين، بقوا على التقليد القديم. ويجب ان يفكروا بالابتكار وان يعرفوا ان السينما هي ليست تقنية فقط، وانما السينما فكر وخيال وثقافة ووعي، وان لا يفكر السينمائي بعمل فيلم حتى يكون مشهورا، ويجب ان تعتمد السينما على الشعوب ورجال الاعمال حتى تصل الى الشعب، وتكون ناجحة وبدليل ان السينما الهندية لم تقم على حكام او دولة، بل نجحت عن طريق موهوبين ومجتهدين من الشعب”.

أخبار ذات صلة

0 تعليق