المدرسة الأرجنتينية التدريبية تودع مونديال روسيا نهائياً

0 تعليق 0 ارسل لصديق نسخة للطباعة تبليغ

اشنونا – أربيل
 
ودّعت المدرسة الأرجنتينية التدريبية منافسات النسخة الحالية لبطولة كأس العالم لكرة القدم في روسيا، وذلك بعد نهاية فعاليات ثمن نهائي العرس العالمي مساء الثلاثاء. 

كانت البداية بخروج من المونديال تحت قيادة مدربه الأرجنتيني هيكتور كوبر، بعد تلقيه ثلاث هزائم من أوروغواي بهدف نظيف، وروسيا بهدف لثلاثة، وأخيراً بهدف لهدفين. 

تلاه الأرجنتيني خوان أنطونيو بيتزي، المدير الفني للسعودية بعد هزيمته من روسيا بخماسية نظيفة، ثم أوروغواي بهدف نظيف، وأخيراً الفوز على مصر بهدفين لهدف. 

وتكرر نفس السيناريو من جانب بيرو تحت قيادة مدربها الأرجنتيني ريكاردو جاريكا بعد تلقيه هزيمتين من فرنسا بهدف نظيف، وبالنتيجة ذاتها من الدنمارك، لكنها تغلبت على أستراليا بهدفين دون رد. 

وشهد ثمن نهائي المونديال الخروج الرابع لمدربي الجنسية الأرجنتينية متمثلاً في خروج خورخي سامباولي مع راقصي التانغو بعد الهزيمة من فرنسا بثلاثة أهداف لأربعة. 

ويعد خوسيه بيكرمان آخر المدربين الذين يحملون الجنسية الأرجنتينية، حيث ودّع المونديال بعد هزيمة فريقه كولومبيا من إنكلترا بركلات الترجيح بنتيجة 3-4 عقب نهاية الوقتين الأصلي والإضافي بهدف لكل منهما.

0 تعليق