تنسيق عراقي - سعودي - كويتي - أردني لضمان أمن الحدود المشتركة

0 تعليق 0 ارسل لصديق نسخة للطباعة تبليغ

اشنونا/

بشرى المظفر - الحياة

أكد وزير الداخلية العراقي قاسم الأعرجي وجود تعاون بين والمملكة العربية والكويت والأردن لتأمين الحدود المشتركة وتفعيل العمل الاستخباراتي.

وفي وقت أعلنت قيادة العمليات المشتركة إحباط مخطط لاستهداف الأنبار، دعا رئيس الوزراء العراقي القوات الأمنية إلى «التزام المهنية والحفاظ على هيبة المؤسسة العسكرية».

وزار العبادي مقر قيادة عمليات محافظة صلاح الدين، حيث التقى قيادات أمنية، وأشاد بالجهود والتضحيات التي بذلت خلال مراحل تحرير المحافظة وتأمين استقرارها وإعمارها، داعياً إلى «تحرير الإنسان واستكمال جهود إعادة جميع إلى ديارهم، والإسراع في توفير الخدمات الأساسية التي هي حق من حقوقهم، ومضاعفة الجهد الوطني بعد إنجاز النصر، لتحقيق الاستقرار وتعزيز ثقة المواطنين في الدولة ومؤسساتها، واحترام القانون والتخلص من الفكر الإرهابي».

وقال الأعرجي في كلمة خلال افتتاح مركز تابع لحرس الحدود، أن «عام 2018 سيكون عام دعم حرس الحدود والاستخبارات وفتح التعاون مع كل الدول»، لافتاً إلى أن «مرحلة ما بعد تتطلب منا ضبط الحدود وتفعيل الدور الاستخباراتي». وأوضح أن «هناك تعاوناً مع السعودية والكويت والأردن للإمساك بالحدود وتأمينها»، مشيراً إلى أن «وزارة الداخلية تعمل على تأمين الانتخابات ومراكزها وحماية المرشحين، وهي ليست تابعة لقائمة أو حزب أو كيان أو مرشح».

في غضون ذلك، أعلنت قيادة العمليات المشتركة إحباط مخطط لتنفيذ هجمات في محافظة الأنبار. وأوضحت في بيان أن «رجال الفرقة العاشرة في الاستخبارات العسكرية (اللواء 41) تمكنوا من تفكيك خلية إرهابية كانت تخطط للقيام بعمليات إجرامية في مناطق عدة، وألقوا القبض على جميع أفرادها في منطقتي البو علي والبو شعبان في الرمادي». وأشار البيان إلى أن «العملية نفذت استناداً إلى معلومات استخباراتية واختراق دقيق للخلية وأفرادها المطلوبون للقضاء».

وفي ، قال مصدر أمني لـ «الحياة»، أن «قوات أمنية مشتركة انطلقت فجر اليوم (أمس) لتنفيذ عملية واسعة في منطقة الخلاوية شمال شرقي ، لتعقب فلول داعش». وأكد أن «العملية تأتي في إطار عمليات مستمرة تنفذها قيادة عمليات ديالى لإنهاء أي وجود لخلايا داعش في المحافظة».

وقال الناطق باسم العمليات المشتركة العميد يحيى رسول في بيان، أنه «ووفقاً لمعلومات استخباراتية، نفذت قوة مشتركة من قيادة عمليات ديالى عملية أمنية في بساتين ضمن قضاء في المحافظة». وأوضح أن «العملية أسفرت عن العثور على مقرين لعصابات داعش في منطقة الصخيرية».

قضائياً، أصدرت المحكمة الجنائية المركزية العراقية أمس، حكماً بإعدام ست نساء تركيات بتهمة الانتماء إلى تنظيم «داعش» ودعمه، فيما حكم على امرأة أخرى بالسجن المؤبد.

أخبار ذات صلة

0 تعليق