مقتل صالح قد يؤدي إلى تدهور الصراع في اليمن

0 تعليق 0 ارسل لصديق نسخة للطباعة تبليغ

اشنونا/

اشارت صحيفة الغارديان إلى انه " بمقتل الرئيس اليمني السابق علي عبد الله صالح تسدل الستارة على أهم شخصية سياسية في اليمن استمرت لمدة 4 عقود"، لافتة الى إلى أن "مقتله يشكل تحولاً دراماتيكياً، وقد يؤدي إلى تدهور الصراع في اليمن لدرجة مستعصية".
ورأت الصحيفة أن "تحالف صالح مع الحوثيين كان مكتوباً عليه الفشل، إلا أن قلة من الناس تنبأوا بأن صالح الذي تحالف مع الحوثيين بعد محاربته لهم أثناء وجوده في السلطة ما بين 2004 و2011، سيقتلونه فيما بعد"، مضيفة "التحالف بين صالح والمتمردين الحوثيين اتخذ منحى آخر في الأسبوع الماضي إذ بدأ صالح يعزز سلطته في صنعاء ويلمح إلى أنه حزبه مستعد للانسحاب من الشراكة إذا أراد الحوثيون واشارت الصحيفة الى أن " هناك تقارير تفيد بأن التي تقود التحالف في اليمن استهدفت مناطق الحوثيين في خطوة لمساعدة صالح قبيل مقتله، إلا أن ذلك لم يمنعهم من قتله"، لافتة الى " هناك أمراً واضحاً لا محالة، وهو أن اليمن من دون صالح سيكون مختلفاً للغاية كما أنه سيكون بلداً يلف مصيره الغموض".

أخبار ذات صلة

0 تعليق