مع بداية العام الجديد.. وزير التربية بإقليم كوردستان يعلن إكمال ترميم ألفي مدرسة

0 تعليق 0 ارسل لصديق نسخة للطباعة تبليغ

اشنونا - أربيل

بدأ العام الدراسي الجديد في إقليم كوردستان، اليوم الثلاثاء، حيث توجه أكثر من مليون و700 ألف طالب إلى مدارسهم منهم 120 ألف طالب في الصف الأول الابتدائي حيث باشروا اليوم الخطوة الأولى في مشوارهم التعليمي.

وقال وزير التربية في حكومة الإقليم، بشتيوان صادق، بعد رن الجرس في إحدى مدارس أربيل إيذاناً ببداية العام الدراسي: "نأمل أن يكون هذا العام مليئاً بالإنجازات وعدم تكرار العوائق التي واجهتنا خلال السنوات السابقة".

وأوضح أن "الأزمة المالية وحرب والمشاكل السياسية في إقليم كوردستان خلال السنوات الماضية ألقت بظلالها على القطاع التربوي لكن الكوادر التدريسية صمدت أمام هذه التحديات كما توجه الطلاب متحمسين إلى المراكز التعليمية".

وأوضح: "لم نستسلم، بل استطعنا خلال الأعوام الماضية، ترميم مباني ألفي مدرسة، كما تكفل متطوعون ببناء مدارس جديدة".

ورداً على سؤال بشأن نقل عقود الكوادر التدريسية إلى الملاك الدائم، قال صادق: "تم إيقاف التعيينات بسبب الأزمة المالية، لكن حكومة الإقليم تعاقدت مع أكثر من 5 آلاف معلم ومدرس، وفي هذا العام سنعتمد على المحاضرين لسد النقص وهذا يشمل من لديهم تجارب في التدريس".

يشار إلى العام الدراسي الجديد في المحافظات العراقية بدأ أول أمس الأحد، 3092018، لكن إجراء الانتخابات البرلمانية في اليوم ذاته أدى إلى تأجيل موعد بداية العام الدراسي إلى اليوم الثلاثاء.

أخبار ذات صلة

0 تعليق