الإدارة الذاتية بكوردستان سوريا تسلم "داعشية" سودانية لسفارة بلادها في دمشق

0 تعليق 0 ارسل لصديق نسخة للطباعة تبليغ

اشنونا – أربيل

سلمت هيئة العلاقات الخارجية في إقليم الجزيرة بكوردستان ، امرأةً من أصول سودانية كانت منضوية في صفوف تنظيم ، للسفارة السودانية في العاصمة السورية .
وخلال مؤتمر صحفي عُقد اليوم الخميس في مبنى هيئة العلاقات الخارجية بمدينة القامشلي "قامشلو"، بحضور اشنونا ، أُعلن عن تسليم امرأة سودانية كانت ضمن صفوف تنظيم داعش لمستشار السفير السوداني في العاصمة السورية دمشق، هشام علي.

وألقى الرئيس المشترك لهيئة العلاقات الخارجية في إقليم الجزيرة، عبد الكريم عمر، كلمة خلال المؤتمر، شكر فيها مستشار السفير السوداني في سوريا، هشام علي، على "تحمله المسؤولية تجاه شعبه في الوقت الذي يتهرب معظم الدول من المسؤولية تجاه أفرادها المنظمين ضمن صفوف المرتزقة والتنظيمات الإرهابية في سوريا".

وقال عمر: "بناءً على طلب جمهورية السودان متمثلة بسفارتها في دمشق، وانطلاقاً من إيمان الإدارة الذاتية الديمقراطية بحقوق الإنسان واحترامها للقوانين والمواثيق الدولية، وحسب رغبة المواطنة السودانية (ندى سامي سعيد)، والتي تم اعتقالها بتاريخ 10 كانون الثاني عام الـ2018، والتي كانت منتسبة لمرتزقة داعش الإرهابي في سوريا، وحسب رغبتها تم اتخاذ قرار بحقها من المسؤولين في الإدارة الذاتية الديمقراطية بتسليمها إلى سفارة جمهورية السودان في دمشق".

وأضاف الرئيس المشترك لهيئة العلاقات الخارجية في إقليم الجزيرة، أن "المواطنة ندى سعيد مع طفلها الرضيع أحمد يتمتعون بصحة جيدة، ولم تتعرض لأي ضغط نفسي أو جسدي خلال فترة اعتقالها".

وبعد كلمة عبد الكريم عمر، شكر هشام علي مستشار سفير جمهورية السودان في سوريا، الإدارة الذاتية الديمقراطية على تسليمهم المواطنة السودانية ندى للسفارة السودانية، وقال : "وجدناها بصحة تامة وجيدة"، وأثنى على تعاون الإدارة الذاتية الديمقراطية في شمال سوريا مع الجمهورية السودانية وتسليمهم لندى وطفلها أحمد".

وعقب انتهاء المؤتمر الصحفي، قام الطرفان بتوقيع عقد تسليم المواطنة ندى سعيد لمستشار السفير السوداني هشام علي، وتم نقلها لسفارة جمهورية السودان في دمشق.

أخبار ذات صلة

0 تعليق