عفرين.. مسلحو فصيل "القاعدة" اختطفوا 30 مدنياً وفرضوا فديات ضخمة مقابل إطلاق سراحهم

0 تعليق 0 ارسل لصديق نسخة للطباعة تبليغ

اشنونا – عفرين

فرض فصيل يدعى "قاعدة الغزل" التابع لفصيل (الجبهة الشامية)، وهو أحد الفصائل السورية المسلحة التابعة لتركيا، التي تسيطر على عفرين بكوردستان ، فديةً على أهالي 20 شخصاً كانوا قد اختطفوهم، مقابل إطلاق سراحهم، فيما لا يزال أولئك المسلحون يحتجزون 10 أشخاص آخرين لديهم.
وأفاد مصدر من داخل منطقة عفرين، لـ اشنونا ، بأنه "بعد خروج مسلحي فصيل (لواء الفتح) من قرية (جقلا) التابعة لناحية (شيا)، دخل مسلحو فصيل يدعى (قاعدة الغزل) إلى القرية".

وأضاف المصدر أن "الفصيل الذي يطلق على نفسه اسم (قاعدة الغزل) أو (القاعدة)، يتبع لفصيل (الجبهة الشامية) التابع لتركيا".

مشيراً إلى أن مسلحي الفصيل المذكور اختطفوا 30 مدنياً من قرية (جقلا)، وفرضوا فديةً لإطلاق سراح 20 شخصاً، فيما لا يزال المسلحون يحتجزون 10 آخرين".

كما لفت المصدر إلى أن "أقل فدية بلغت 1500 دولار، فيما بلغت أعلى فدية 11 ألف دولار، أو ما يعادل أكثر من 5 ملايين ليرة سورية"، وهذه المبالغ تعتبر ضخمة جداً هناك.

ونزح عدد كبير من أهالي قرية "جقلا" التابعة لناحية "شيا" إلى مركز مدينة عفرين، بسبب انتهاكات وتجاوزات مسلحي فصيل "قاعدة الغزل" بحقهم.

وبعد سيطرة القوات التركية والفصائل السورية المسلحة التابعة لها على منطقة عفرين بكوردستان سوريا، بدأ مسلحو تلك الفصائل بنهب وسلب وسرقة كل شيء، بدءاً من الدجاج والمواشي، وصولاً إلى السيارات والآليات الزراعية وأثاث ومحتويات المنازل، ومع انطلاق موسم الحصاد، بدأ مسلحو تلك الفصائل بنهب وسلب المحاصيل الزراعية أيضاً، فضلاً عن الاعتقالات التعسفية وعمليات التعذيب واضطهاد المواطنين واقتحام بيوتهم وانتهاك حرماتها دون أي رادع.

أخبار ذات صلة

0 تعليق