صالح مسلم يعلق على أنباء لقائه مستشارة الأسد

0 تعليق 0 ارسل لصديق نسخة للطباعة تبليغ

اشنونا – أربيل

نفى الرئيس المشترك السابق لحزب الاتحاد الديمقراطي، صالح مسلم، اليوم الأربعاء، 18 تموز، 2018، اجتماعه مع المستشارة للرئيس السوري، بثينة شعبان.

وكتب صالح في تغريدة على صفحته الخاصة في موقع المدونات القصيرة "تويتر": زعمت بعض المواقع أنني التقيت بالدكتورة بثينة شعبان، ومن جانبي أنفي حدوث هكذا لقاء".

 وأردف يقول: "أؤكد بأن إدارتنا لن تتوانى عن الإعلان عن هكذا أمور للرأي العام في حال حدوثها".

وشدد الرئيس المشترك السابق لحزب الاتحاد الديمقراطي على أن "ما يتم تداوله عار عن الصحة".

وقال ناشطون كورد إن "لقاءً سرياً عقد بين المستشارة للرئيس السوري، بثينة شعبان والرئيس المشترك السابق لحزب الاتحاد الديمقراطي، صالح مسلم على هامش مجلس مؤتمر الديمقراطية في مدينة الطبقة". 

يشار إلى أن صحيفة "الوطن" السورية، اتهمت الأربعاء، 11 تموز 2018، الرئيس المشترك السابق لحزب الاتحاد الديمقراطي، صالح مسلم بـ "تخريب العلاقات بين الإدارة الذاتية والحكومة السورية"، مشيرة إلى أن "مسلم يحاول تكرار مأساة عفرين مرة ثانية خدمة للاستخبارات التركية".

ونقلت الصحيفة ذاتها عن مصادر سمتها بالكوردية المقربة من حزب الاتحاد الديمقراطي ولم تكشف عن اسمها أن "مسلم الذي يعتبر أحد الواجهات لتيار ضمن حزب الاتحاد الديمقراطي يسعى لتخريب التقارب الأخير والمباحثات التي بدأت لعودة مؤسسات الدولة إلى كامل المنطقة التي تسيطر عليها قوات سوريا الديمقراطية، ولتصبح هذه المساحة تحت سيطرة الجيش السوري، وبما ينجيها من تقلبات الأهواء السياسية الأميركية ومن التدخل التركي، وحتى لا تتكرر مأساة عفرين في مناطق أخرى".

وأضافت المصادر أن "مسلم ومن معه، هم المسؤولون عن الدماء البريئة التي أريقت في منطقة عفرين، والمسؤولون عن استيلاء الجيش التركي والميليشيات الإرهابية المدعومة من أنقرة عليها عبر تشددهم وتمسكهم بطرح الفيدرالية رغم التوسط الروسي حينها".

وكان الرئيس المشترك السابق لحزب الاتحاد الديمقراطي قد كتب في تغريدة على موقع المدونات القصيرة "تويتر" أن "جريدة الوطن السورية، مصدر لكل الإشاعات التي تهدف إلى تمييع المواقف والآراء المؤدية إلى الحل السوري، تنشر أكاذيب عن لقاءات لم تحدث، ومصادرها مظلمة".

وأشار مسلم إلى أن تلك المصادر "إذا كانت مرتبطة بالإستخبارات السورية فهذا دليل على عدم جدية النظام، وإذا مرتبطة بالميت فهي تقوم بمهامها على أكمل وجه !!!!".

أخبار ذات صلة

0 تعليق