الاتحاد الوطني وحركة التغيير: البرلمانيان المشاركان بـ"حملة لا" المناهضة للاستفتاء لا يمثلاننا

0 تعليق 0 ارسل لصديق نسخة للطباعة تبليغ

اشنونا –

انضم برلمانيان من الاتحاد الوطني الكوردستاني وحركة التغيير لحملة مناهضة لاستفتاء استقلال إقليم كوردستان تحت مسمى (حملة لا)، وذلك في موقف معارض لموقفي حزبيهما اللذين أعلنا أن هذين البرلمانيين لا يمثلانهما.
وينهمك الاتحاد الوطني الكوردستاني كباقي الأحزاب الكوردستانية بالاستفتاء، فيما أكد مسؤول الهيئة التنفيذية في المكتب السياسي للاتحاد الوطني الكوردستاني، ملا بختيار، أن "مشاركة البرلماني عن الاتحاد الوطني الكوردستاني في حملة مناهضة للاستفتاء تعتبر انتهاكاً لقرارات الاتحاد الوطني الكوردستاني".

وقال ملا بختيار إن "موقفنا المعلن في مجلس قيادة الاتحاد الوطني الكوردستاني هو الوقوف مع الاستفتاء ومع استقلال كوردستان".

وعلى الرغم من أن حركة التغيير لم تشارك في المجلس الأعلى للاستفتاء، إلا أنها لم تقف ضده أيضاً، لذلك فإن الحركة لا تتبنى مشاركة أحد برلمانييها في (حملة لا) المناهضة للاستفتاء. 

وفي هذا السياق قال عضو المجلس الوطني في حركة التغيير، نزار محمود، لـ اشنونا ، إن "البرلماني رابون محمود شارك في تلك الحملة كمواطن وليس كبرلماني، وهو لا يمثل وجهة نظر حركة التغيير".

وأضاف محمود أن "حركة التغيير لم ترسله ولم تطلب منه المشاركة في هكذا حملة، لأن حركة التغيير لو أرادت القيام بمثل هذه الحملة، فستقوم بذلك علناً ودون خجل".

ترجمة وتحرير: أوميد عبدالكريم إبراهيم

أخبار ذات صلة

0 تعليق

http://www.onlinecasino.to/review/bitcoincasino-us/