الاعلام الامني: وسائل اعلامية مصرة على نشر معلومات كاذبة بشأن التعامل مع المتظاهرين

0 تعليق 0 ارسل لصديق نسخة للطباعة تبليغ

اشنونا/

اكد مركز الاعلام الامني، الثلاثاء، ان بعض وسائل الاعلام مصرة على نشر معلومات كاذبة بشأن تعامل القوات الامنية مع المتظاهرين، مبينا ان هذه المغالطات تاتي بهدف النيل من تلاحم القوات الامنية والشعب.

وقال المركز في بيان اشنونا، ان “اعداء لم يتوانوا في اظهار نواياهم الخبيثة بعد ان اغاضهم النصر الكبير الذي حققته القوات الامنية في حربها ضد الارهاب واذنابه، حيث بدات حملة الاتهامات والاكاذيب ضد هذه القوات بالتزامن مع التظاهرات التي شهدتها بعض مناطق البلاد”، مبينا ان “ذلك ياتي في وقت تصر يه بعض وسائل الاعلام ومواقع التواصل الاجتماعي على نشر معلومات كاذبة وملفقة عن تعامل قواتنا الامنية مع المتظاهرين”.

واضاف ان “هؤلاء تغافلوا التوجيهات الصادرة من القائد العام للقوات المسلحة بالحفاظ عى ارواح المواطنين وتامين التظاهرات والحفاظ على المال العام والخاص”، مشيرا الى ان “اعداء العراق استطاعوا خداع البعض واستغلالهم في نشر الصور والكتب المفبركة بينها صور لاحداث قديمة او حدثت في بلدان اخرىاو على مستوى التدريبات العسكرية”.

وتابع المركز انه “تم نشر كتاب مزور نسب الى وكالة الاستخبارات والتحقيقات الاتحادية في وزارة الداخلية، حيث لم يلاحظ المتلقي انه لا يحمل شعار وزارة الداخلية فضلا عن الاختلاف في حجم الخط بالاضافة الى ان التوقيع كان للوكيل السابق”، موضحا انه “تم نشر صورة تتضمن تدريب لقوات سوات يصحبها دخان احمر خفيف وتلفيق كلام عنها بانه اعتداء من قبل القوات الامنية على المتظاهرين”.

واكد ان “هذه المغالطات تاتي بهدف النيل من التلاحم الكبير بين الشعب والقوات الامنية التي ضحت بالكثير للحفاظ على الامن، وستبقى كما عهدناها درع الوطن وسوره الحصين”.

واكد رئيس الوزراء ، في وقت سابق من اليوم الثلاثاء، على توجيه القوات الامنية بالحفاظ على سلامة المواطنين ومنع اي اعتداء على الممتلكات، فيما دعا السياسيين الى تحمل مسؤوليتها ازاء حفظ امن البلد واستقرارها.

أخبار ذات صلة

0 تعليق