البياتي: ماحدث في كركوك سابقة خطيرة وعلى الحكومة التحقيق في الموضوع

0 تعليق 0 ارسل لصديق نسخة للطباعة تبليغ

اشنونا/

طالب عضو المفوضية العليا لحقوق الإنسان  علي البياتي الحكومة بالتدخل العاجل لإنهاء الأزمة السياسية والشعبية في محافظة بسبب وجود مؤشرات خطيرة على تزوير الانتخابات في المحافظة الأمر الذي ينذر بعواقب وخيمة تهدد الإستقرار الموجود في المحافظة كونها ستؤدي إلى وقوع الفتنة بين مكوناتها.
وأكد البياتي أن النتائج الأولية للعد والفرز الإلكتروني التي اظهرتها صناديق الاقتراع كشفت عن أعداد كبيرة من الأصوات لصالح مرشحين لا ينتمون الى توجهات المناطق ذات اغلبية قومية معينة او مكون معين وبشكل فاضح ما ادى الى سخط مكونات كركوك لمصادرة اصواتهم واستنكارهم لسياسة تحريف الحقائق وتزوير الارقام والاصوات لصالح جهات سياسية معينة كانت هي ذاتها من تسببت بمعاناة هذه المحافظة طيلة عقد ونصف من الزمن.

ودعا البياتي مفوضية الانتخابات الى فتح صناديق الاقتراع واستخدام العد والفرز اليدوي وامام انظار مراقبي مفوضية حقوق الانسان والامم المتحدة لكشف الحقائق وطمأنة الجماهير في كركوك ، داعياً الى تشكيل لجنة تحقيقية عليا في حال ثبوت أي حالات تزوير نظراً لخطورة الموضوع وتبعاته الكارثية على المحافظة برمتها.

0 تعليق