انقرة تدعو بغداد للتحقيق بشان ادعاءات تزوير الانتخابات

0 تعليق 0 ارسل لصديق نسخة للطباعة تبليغ

/ ــ  

دعت انقرة بغداد الى فتح تحقيق بشان ادعاءات بوجود حالات تزوير واسعة في الانتخابات العراقية وأكدت أهمية ان تفتح مفوضية الانتخابات تحقيقا بذلك فيما أعربت عن أملها في أن تعود نتائج الانتخابات في بالخير على الشعب العراقي الصديق والشقيق الذي يعاني الآلام والصعوبات منذ أعوام.

وفي بيان لوزارة الخارجية التركية اطلعت على اشارت الخارجية التركية إلى استكمال الانتخابات البرلمانية التي جرت في العراق أمس، رغم بعض الهجمات الإرهابية وادعاءات التزوير.

وأكّدت الخارجية التركية أهمية فتح المفوضية العليا للانتخابات العراقية تحقيقًا بشأن ادعاءات التزوير المذكورة.

فجّرت الانتخابات البرلمانية التي أُجريت في توتراً جديداً بين مكوناتها، وهو الأول من نوعه منذ إعادة انتشار القوات المشتركة في المحافظة العام الماضي.

وشهدت كركوك تظاهرات نظمها العرب والتركمان أمام مكتب مفوضية الانتخابات طالبت بإجراء العدّ والفرز بطريقة يدوية، فيما تجمّع عشرات آخرون أمام مركز تجميع صناديق الاقتراع.

وحدث التوتر على خلفية حديث مسؤولين عرب وتركمان عن وجود"عمليات تزوير"لصالح قوائم كردية، خصوصاً بعدما أعلنت الأخيرة"انتصارها".

وعلى خلفية ذلك، فرضت السلطات حظراً للتجوال من الساعة الـ12 بعد منتصف ليل السبت وحتى الـ6 من صباح الأحد.

وقالت إن تركيا تولي أهمية كبيرة لحماية الوحدة السياسية العراقية ووحدة التراب العراقي.

وأوضحت أن تركيا تعتقد بأن تشكيل حكومة تضم جميع أطياف الشعب العراقي، سيكون مهمًا من أجل تجاوز التحديات الصعبة مثل مكافحة الإرهاب والتوافق الاجتماعي وإعادة الإعمار، وسينعكس إيجابًا على الأمن والاستقرار في المنطقة.

وأجريت الانتخابات في العراق، بنسبة مشاركة 44.52% تمثل 10.8 ملايين ناخب من أصل 24 مليونا يحق لهم التصويت.

وهذه أول انتخابات تجرى في البلاد، بعد هزيمة تنظيم "" الإرهابي نهاية العام الماضي، والثانية منذ الانسحاب الأمريكي من العراق عام 2011.

ومن المقرر أن تعلن المفوضية العليا المستقلة للانتخابات النتائج الأولية غدا الاثنين، حيث تتنافس القوائم لشغل 329 مقعدا في الذي سينتخب بدوره رئيسي الجمهورية والوزراء.

وكان رئيس الوزراء ، دعا مفوضية الانتخابات إلى اتخاذ إجراءات سريعة لفحص الصناديق والأجهزة المطعون بها وإعلان النتائج على الرأي العام من أجل ضمان سلامة الانتخابات، كما أصدر أوامر الى القوات الامنية في محافظة كركوك ومحافظات إقليم بضبط الأمن والتزام الحيادية في ملف الانتخابات.

وشكّلت مفوضية الانتخابات في العراق، يوم الأحد، لجنة قانونية للتحقيق في نتائج بعض المراكز الانتخابية في كركوك للتحقيق في الشكاوى التي وردت بشأن وجود تلاعب في نتائج عدد من المراكز.

وتخوض في كركوك 24 قائمة انكفأت داخلها المكونات والقوميات بشكل منعزل عن الأخرى. وينافس المرشحون العرب في 8 قوائم، والكرد في 7 قوائم، بينما التركمان السُنة أكثر اتفاقاً حيث قدموا قائمة واحدة،وتوزع التركمان الشيعة في قوائم العرب وأغلبهم انضموا الى التحالف الذي يمثل قوى الحشد.انتهى/ م ح ن

أخبار ذات صلة

0 تعليق