المالكي: الأغلبية السياسية هي من ستقود ثورة الأعمار وتنهي البطالة

0 تعليق 0 ارسل لصديق نسخة للطباعة تبليغ

/

جدد رئيس ائتلاف دولة القانون نوري ، الأحد، دعواته لتشكيل حكومة أغلبية سياسية من اجل قيادة ثورة الأعمار والبناء والقضاء على ظاهرة البطالة.

وقال المالكي في كلمة له خلال حفل اعلان قائمة الائتلاف  في ذي قار، حسب بيان صحفي أصدره مكتبه وتلقى ، "نحن اليوم نقف على اعتاب مرحلة جديدة تكون من سماتها تقديم الخدمات وتوفير فرص العمل للشباب العاطلين"، مشيرا الى أن "حكومة الاغلبية السياسية القادمة ستقود ثورة الإعمار والبناء والقضاء على ظاهرة البطالة".

واضاف، أن "ائتلاف دولة القانون نجح خلال السنوات الماضية بتحقيق الكثير من التقدم في مجال رفع مستوى الخدمات ودعم قطاعات التعليم والصناعة والزراعة لكنها توقفت، واليوم نسعى لاعادة كل تلك المبادرات الخدمية عبر اغلبية برلمانية قادرة على تشكيل حكومة قوية منسجمة قادرة على النهوض ببرنامجها".

وتابع المالكي، أن "ابناء ذي قار وبقية ابناء الشعب العراقي نجحوا في افشال كل مخططات الأعداء الرامية لتقسيم البلاد وتدميره"، موضحا أن "الشعب العراقي بصموده وتضامنه تمكن من احباط كل المشاريع المعادية التي تهدف الى إسقاط العملية السياسية وتجربة الديمقراطية".

ودعا الى "المشاركة الفاعلة في الانتخابات واختيار الاكفاء والقادر على تحمل المسؤولية"، مؤكدا أن "بلدنا يعاني من تحديات اقتصادية وخدمية كثيرة وعلينا التكاتف والتأزر لتجاوزها".انتهى 29

أخبار ذات صلة

0 تعليق