الوطنية : نواب تخلفوا عن جلسات البرلمان خوفاً من فضائح تدينهم

0 تعليق 0 ارسل لصديق نسخة للطباعة تبليغ

/ خاص

كشف النائب عن ائتلاف الوطنية، كامل الغريري، الأربعاء، عن تخلف نواب عن حضور جلسات خلال الفترة الماضية خوفاً من فتح ملفات وكشف فضائح تدينهم وتسقطهم في الانتخابات، فيما شدد على ان توقف جلسات البرلمان قبل انتهاء عمر المجلس التشريعي "غير قانوني".

وقال الغريري، ، إن "نواب البرلمان منشغلون اليوم بالانتخابات في كل المحافظات ويجرون جولات الى الشارع العراقي"، مشدداً على أن "كل نائب وكتلة سياسية عليهم إعلان للشعب برنامجها الإنتخابي".

وأضاف، أن "البرلمان لن يستطيع ممارسة أي دور أو عقد جلسات لعدم تمكن النواب من الحضور وبالتالي لن يكون النصاب مكتملاً"، منوهاً إلى أن "توقف البرلمان قبل انتهاء عمره التشريعي غير قانوني".

وأردف بالقول "يجب ان تستمر الجلسات لآخر يوم في عمر المجلس وتكون هناك جلسات وما بعد عقد الجلسات من حق النائب النزول الى الشارع ونشر برنامجه والترويج لنفسه اما عدم حضوره لجلسات المجلس اكثر من شهر ليس دستورياً، وعطل قوانين كثيرة".

وتابع، أن "الكثير من النواب تخلفوا عن حضور الجلسات خوفاً من فتح ملفات تدينهم وفضائح كثيرة لبعض من الكتل يتم تسقيطهم امام الشارع من خلالها وبالتي عدم فوزهم بالانتخابات".

يشار إلى ان مجلس الوزراء حدد الـ12 من شهر ايار الحالي موعدا لإجراء الانتخابات البرلمانية.6ن

 

0 تعليق