المرجع الخالصي لإزالة اثار احتلال العراق

0 تعليق 0 ارسل لصديق نسخة للطباعة تبليغ

اشنونا/

دعا المرجع الديني هادي الخالصي، اليوم، الى ازالة اثار "احتلال " ومحاسبة كل من شارك فيه على قدر الجرائم التي ارتكبت بحق العراقيين، واصفا إياها بـ"الجريمة العظمى".

وقال الخالصي خلال خطبة الجمعة التي أقيمت في مدينة الكاظمية ببغداد، بحسب بيان: "تمر علينا في هذه الأيام ذكرى أليمة على قلب كل مسلم وعراقي غيور، هي ذكرى احتلال العراق، حيث تمكن العدو الأمريكي والعدو الإسرائيلي من احتلال بلدنا، بهدف واحد هو تدميره وتحطيمه، وإشاعة القتل والجرائم والفحشاء والمنكر والمخدرات، وتحطيم الزراعة والصناعة، وتحطيم النفوس، والنهب والسلب والقتل"، مضيفا: "هذا اليوم الأسود الذي يجب أن لا ننساه أبداً، ويجب أن نتحين الفرص، وأن نسعى سعينا لكي نزيل آثار هذا العدوان، وأن نحاسب وأن نسأل كل من شارك في هذه الجريمة على قدر ما تحقق من جرائم وفظائع".

وتابع: "هذا العدوان الذي هو قمة احلام الصهيونية والصليبية، قمة أحلام وإسرائيل، هذا الحلم الكبير الذي تحقق على أيديهم، ما كان ليكون لو لم يكن هناك عملاء من الداخل تعانوا مع هذا العدو الذي احتل بلدنا وسعى لتدميره"، معتبرا انها "جريمة كبرى وجريمة عظمى أدت إلى ما أدت إليه من انهيار كامل في البلد ومن عاقبة لا يعلم مداها إلّا الله سبحانه وتعالى".

ودعا الخالصي "أبناء العراق الواعين والمسلمين الصادقين الصابرين ان يعرفوا عمق هذه الجريمة، وأن يتخذوا من الوسائل ومن الخطط ما يحطم أهداف هذا العدوان، بإعادة إعمار العراق والنفوس العراقية وشعب العراق وبالتآخي والتعاون، ومحاسبة كل فاسد ساهم في هذا الدمار في هذا البلد".

أخبار ذات صلة

0 تعليق