كردستان تضم الأموال المرسلة من بغداد إلى عائداتها النفطية وتنقلب على موظفيها  

0 تعليق 0 ارسل لصديق نسخة للطباعة تبليغ

/

كشفت حكومة إقليم , الاثنين, عن ضم المبلغ المرسل من قبل الحكومة الاتحادية والمخصصة لرواتب موظفي الإقليم إلى العائدات النفطية في الإقليم, مبينة أنها ستصرف رواتب موظفيها بحسب نظام الادخار لعدم كفاية الأموال.

وذكر بيان لرئاسة وزراء كردستان "فيما يتعلق بالمبلغ المالي الذي قرر البنك المركزي العراقي بموجب كتابه المرقم (1638) والمؤرخ (19 آذار 2018) إطلاقه لموظفي إقليم كردستان، ثم تم التأكيد عليه من قبل رئيس مجلس وزراء الاتحادي والمتحدث الرسمي باسمه ، وجدنا من الضروري بيان النقاط الآتية".

واضاف البيان، ان "الحكومة الاتحادية وعدت بإطلاق مبلغ (317) ملياراً و(540) مليوناً و(465) ألف دينار كمستحقات مالية لكافة موظفي الإقليم ، ومن ضمنها رواتب قوات البيشمركة، ولم تشر إلى أن المبلغ مخصص فقط لدفع الرواتب الكاملة لوزارتي التربية والصحة".

وتابع البيان، ان "حكومة الإقليم ألزمت بصرف هذا المبلغ على النحو الآتي مبلغ (281) ملياراً و(724) مليوناً و(634) ألف دينار لجميع موظفي ومنتسبي إقليم كوردستان، عدا قوات البيشمركة.فيما صرفت   مبلغ (35) ملياراً و(815) مليوناً و(831) ألف دينار لرواتب قوات البيشمركة".

واشار البيان، إلى انه "بموجب الموازنة الاتحادية فإن التخصيصات القانونية للرعاية الاجتماعية بكردستان، والتي تتألف منها رواتب المتقاعدين، عبارة عن مبلغ وقدره ترليون واحد و(535) ملياراً، و(795) مليون دينار، أي حوالى (128) مليار دينار شهرياً، لكن كتاب البنك المركزي المشار إليه في أعلاه لا يشير إلى هذه التخصيصات ولا يأمر بإطلاق صرفها".

واوضح ان "تخصيصات رواتب الموظفين والمتقاعدين والمستفيدين من الرعاية الاجتماعية في قانون الموازنة الاتحادية للعام 2018 هي أقل من المستحقات المالية لموظفي كردستان، بل أنها لا تكفي لصرفها حتى مع اتباع نظام الادخار، لذا فإن وزارة المالية والاقتصاد لن تستطيع دفع رواتب جميع موظفي الإقليم من التخصيصات المنصوص عليها في الموازنة الاتحادية العراقية للعام 2018، بل يجب مراجعة هذه التخصيصات".

وتابع البيان، ان "وزارة المالية والاقتصاد في الاقليم وجدت نفسها مضطرة إلى ضم المبلغ المذكور في كتاب البنك المركزي العراقي المشار إليه في أعلاه إلى عائدات نفط إقليم كردستان، ودفع رواتب شهر تشرين الثاني 2017 لموظفي الإقليم حسب نظام التوفير، ثم تقوم بعد ذلك وفي ضوء هذه التطورات بإعادة النظر اللازمة في الرواتب، مع مراعاة العائدات المتوفرة لوزارة المالية والاقتصاد".

هذا واعلنت وزارة المالية في حكومة اقليم كردستان، في وقت سابق الاثنين، عن وصول مبالغ رواتب موظفي الاقليم، وانها ستقوم بصرف رواتب عدد من الوزارات خلال اليومين المقبلين.انتهى 29

 

 

أخبار ذات صلة

0 تعليق