بطريرك الكلدان بالعراق والعالم: مقتل العائلة المسيحية دليل وجود خلل بالمتابعة الأمنية

0 تعليق 0 ارسل لصديق نسخة للطباعة تبليغ

اشنونا/

عزا بطريرك الكلدان في والعالم لويس ساكو، السبت، مقتل العائلة المسيحية في منطة الغدير امس الى وجود "خلل" في المتابعة الأمنية وملاحقة الجناة، مطالبا الحكومة باتخاذ كل الإجراءات اللازمة لحماية المواطنين وممتلكاتهم.
وقال البطريرك لويس رفائيل ساكو في بيان، "ببالغ الحزن والاسى نتلقى اخباراً مؤلمة عن اغتيال أشخاص للاستيلاء على أموالهم او بهدف اخذ الثأر والانتقام، ومن بين هؤلاء الاشخاص الذين تم قتلهم بدم بارد خلال الأيام الأخيرة شاب وزوجته وهم طبيبان، اضافة الى والدة الزوجة وجميعهم مسيحيين، وتم سرقت أموالهم امام الملأ".
الزاملي يطالب السياسيين بعدم الانشغال بالتحالفات والتركيز على الأمن
وأضاف ساكو، أن "هذا دليل على وجود خلل في المتابعة الأمنية وملاحقة الجناة، لذا نطالب الحكومة باتخاذ كل الإجراءات اللازمة لحماية المواطنين وممتلكاتهم، وملاحقة الجناة وتقديمهم للعدالة ومعاقبتهم بقسوة لتطمين المواطنين"، داعيا كل الجهات، وخصوصا الدينية والتربوية والإعلامية الى "إشاعة ثقافة السلام والحياة واحترام الآخر والعيش المشترك".
ولفت ساكو الى أن "ثقافتنا بحاجة الى التحديث، إنه من غير المعقول تطبيق تقاليد قديمة تعود الى الجاهلية كالثأر والانتقام والفصل، ولا يمكن اطلاق الحرية للأشخاص لأخذ حقهم بأنفسهم في حين توجد محاكم رسمية لتحقيق العدالة".

أخبار ذات صلة

0 تعليق