نائب : سياسيون كرد يحاولون ابقاء الخلاف مع بغداد لإستثماره انتخابياً

0 تعليق 0 ارسل لصديق نسخة للطباعة تبليغ

/ خاص

أتهم النائب عن كتلة بدر، علي المرشدي، الخميس، بعض السياسيين الكرد بالمحاولة لإبقاء الخلافات بين الحكومة المركزية وحكومة إقليم ، لإيهام أبناء الشعب الكردي بأن غير متبنية لهم واستثمار ذلك انتخابياً.

وقال المرشدي، ، إن "النواب الكرد لم يكونوا موافقين على موازنة 2018 وبالتالي امتنعوا عن حضور جلسات إلا أننا استطعنا ان نشرع الموازنة بدون حضورهم"، مستدركاً بالقول "لكن الموضوع يتعلق بأبناء الشعب الكردي والذي يفترض بالحكومة المركزية ان تتعامل مع هذا الملف بالشكل الصحيح".

وأضاف، أن "الشعب الكردي يعاني الأمرين، أولا من السياسات التي كانت تمارس من الحكومة في اقليم كردستان، وثانياً عدم إعطائهم رواتبهم خصوصاً المنتسبين في دوائر الدولة والمؤسسة التربوية"، داعياً رئيس الوزراء ، إلى "عدم جعل هذه الخلافات على حساب الشعب الكردي وأن يتعامل مع هذا الملف من خلال تشكيل لجان من الحكومة الاتحادية تعطي الرواتب لمن هم فعلا موجودين في دوائر الدولة".

وأشار، إلى أن "الكثير من السياسيين الكرد يحاولون اليوم ابقاء الخلاف بين بغداد وأربيل ليوهموا الكرد أن الحكومة العراقية غير متبنية لأبناء الشعب الكردي وبالتالي يستثمرون ذلك انتخابياً"، مطالباً الحكومة بـ"التعامل بشكل سريع مع ابناء الشعب الكردي بعيداً عن السياسيين الكرد الذين يحاولون وضع الشعب الكردي بهذا المأزق".

هذا وتشهد العلاقات بين الحكومة المركزية وإقليم كردستان، توتراً وصل إلى حد قطع العلاقات وحظر الطيران من وإلى مطاري كردستان، لا سيما بعد إجراء سلطات الإقليم استفتاء انفصال كردستان عن ، الإثنين (25/أيلول/2017).6ن

أخبار ذات صلة

0 تعليق