بدء المباحثات الرسمية بين الوفدين العراقي والإيراني برئاسة العبادي و جيهانغيري

0 تعليق 0 ارسل لصديق نسخة للطباعة تبليغ

/

بدأت المباحثات الرسمية بين الوفدين العراقي والإيراني، الأربعاء، برئاسة رئيس مجلس الوزراء، حيدر ، والنائب الاول للرئيس الايراني، اسحق جهانغيري، فيما طرحت خلال المباحثات العديد من الملفات وفي جميع المجالات.

وذكر مكتب رئيس الوزراء في بيان ، أن "المباحثات الرسمية بين الوفدين العراقي والإيراني عقدت في بغداد برئاسة رئيس مجلس الوزراء ، والنائب الاول للرئيس الايراني اسحق جهانغيري"، مبيناً أن "المباحثات طرحت خلالها العديد من الملفات وفي جميع المجالات".

وقال العبادي، إن "الاجتماعات والمباحثات تصب في مصلحة البلدين وتعزيز العلاقات المشتركة"، مضيفاً أنه "لدينا علاقات تأريخية متينة بين البلدين والشعبين ونسعى لتمتينها في المجالات الاقتصادية والسياسية والثقافية والتجارية والمجالات الاخرى، اضافة الى العمل على ازالة جميع المخلفات السابقة".

وأكد، ان "مجالات الاتفاق كبيرة والإشكالات صغيرة ومباحثاتنا مع الجانب الايراني فيها منفعة للشعبين والبلدين".

من جانبه، بارك جهانغيري "الانتصارات التي تحققت على عصابات الارهابية"، مشيداً بـ"الانجازات الكبيرة التي تحققت في عهد رئيس الوزراء حيدر العبادي، بتوحيد البلد والدور الكبير للعراق في المنطقة".

وبيّن، ان " بلد مهم وكبير وعلاقة إيران به وطيدة وهناك مشتركات عديدة وهي على افضل حالاتها ومستوياتها"، مؤكدا ان " ستقف الى جانب العراق في الإعمار والبناء".

هذا ووصل النائب الاول للرئيس الايراني، اسحق جهانغيري، اليوم، إلى العاصمة بغداد على رأس وفد رفيع المستوى، في زيارة رسمية يلتقي خلالها رئيس مجلس الوزراء حيدر العبادي، وعدد من الوزراء والمسؤولين.

ويرافق جهانغيري، في هذه الزيارة وزيرا الخارجية والجهاد الزراعي ومحافظ البنك المركزي.

وكان وفد تجاري واقتصادي ايراني كبير قد وصل الى بغداد، مساء أمس الثلاثاء، للمشاركة في المحادثات التي ستجري بين الطرفين.6ن

أخبار ذات صلة

0 تعليق