إطلاق خطة مشتركة بين العراق والامم المتحدة لإغاثة وايواء النازحين

0 تعليق 0 ارسل لصديق نسخة للطباعة تبليغ

/

إطلاق خطة مشتركة بين العراق والامم المتحدة لإغاثة وايواء النازحين

أطلقت الحكومة العراقية والأمم المتحدة وشركائها، اليوم الأربعاء، خطتين منفصلتين بشأن إغاثة وايواء واعادة استقرار العوائل النازحة والاستجابة الإنسانية لعام 2018.
وقال الأمين العام لمجلس الوزراء مهدي العلاق في بيان عن إطلاق الخطتين ، إن التوجه الحكومي يصب في تحسين الظروف المعيشية للنازحين من خلال إعادة الاستقرار وتأمين متطلبات ومستلزمات عودة طوعية وامنة للنازحين، مبينا ان الحكومة وضعت ميزانية تخمينية لتغطية الاحتياجات كافة، منها الإنسانية الطارئة للعوائل العائدة والنازحة.
من جانبه قال منسق الشؤون الإنسانية في راما ناثان بالاكريشنان، إن استمرار دعم وتعزيز اليات السلطات الحكومية لدعم العودة الامنة تعد ركيزة أساسية في خطة الاستجابة الإنسانية لعام 2018، وستواصل وكالات الأمم المتحدة والمنظمات غير الحكومية الوطنية والدولية جهودها لتوفير الاحتياجات وتجاوز التحديات التي يواجهها النازحون والعائدون الى مناطقهم المحررة.
وأشار البيان الى انه على هامش مراسم الاطلاق الذي حضره عدد من الجهات القطاعية ذات العلاقة ومحافظو المحافظات المتضررة بالإضافة الى سفراء الدول الصديقة في العراق وممثلو وكالات الأمم المتحدة، عقد مؤتمر صحفي للإعلان عن إطلاق خطتي الحكومة العراقية والامم المتحدة وشركائها.
وفي السياق دعا وزير الهجرة والمهجرين جاسم محمد المفوضية العليا المستقلة للانتخابات الى منع استغلال للوضع الإنساني للنازحين من قبل بعض الأطراف المشاركة في الانتخابات النيابية القادمة، مضيفاً الى ان عدد وصل قرابة خمسة ملايين ونصف مليون نازح، بلغت نسبة العائدين منهم الى مناطقهم المحررة 54% فيما تتوزع النسبة المتبقية في المخيمات ومناطق أخرى.

أخبار ذات صلة

0 تعليق