الاتحاد الوطني الكوردستاني: التحركات الحالية للحكومة العراقية في كركوك والطوز مخالفة للدستور

0 تعليق 0 ارسل لصديق نسخة للطباعة تبليغ

اشنونا/

أكّد المتحدث باسم الاتحاد الوطني الكوردستاني، سعدي أحمد بيره أنّ "مسألة إعادة فتح مطارات إقليم كوردستان في طريقها إلى الحل، ويجب أن يُعاد فتحها قبل الـ28 من الشهر الجاري".
وفي تصريح صحفي، قال بيره إنّ " مخطئ إذ يعتبر نفسه منتصراً بعد الحرب على تنظيم ، فكركوك وطوزخورماتو مناطق متنازع عليها، والتحركات الحالية للحكومة العراقية مخالفة للدستور، وتعتبر احتلالاً، ويأتي هذا في وقت لا يجب أن نعتبر فيه العراق قوةً محتلة، نظراً للتنسيق والتعاون الموجود بين البيشمركة، الجيش العراقي، والشرطة الفيدرالية".
وشدد بالقول: "على الرغم من وضاع الحالية، سنشارك في الانتخابات في تلك المناطق"، معتبرا أنّ "ممارسة الضغط على الناس للخروج من كركوك خطر كبير، وحالياً هناك أكثر من 100 ألف شخص من أهلنا خارج كركوك، ويشكلون قسماً كبيراً من المصوتين، وإذا أجريت الانتخابات في ظل هذه الظروف، فسوف نخسر مقاعدنا، وبالتوازي مع ذلك هناك محاولات لإعادة قسم من العرب إلى كركوك، والذين كانوا قد استقدموا إليها بأوراق مزورة، ونحن لا نقبل بذلك، فهناك احتمال أن نحصل على أقل من عدد مقاعدنا البالغ 8 مقاعد".

أخبار ذات صلة

0 تعليق