الكربولي يعرض على التحقيق بقصر العدالة في عمان بتهمة التشهير

0 تعليق 0 ارسل لصديق نسخة للطباعة تبليغ

/ ــ

يعرض رئيس حركة الحل جمال الكربولي، الاحد، على قاضي التحقيق في قصر العدالة بالعاصمة عمان حيث أوقف منذ يوم الخميس على اثر شكوى قدمها رجال الاعمال حمد الموسوي بتهمة التشهير والابتزاز الذي مارسه الكربولي عبر قناة دجلة الفضائية التي يديرها.

ويأتي توقيف الاجهزة الامنية الاردنية لمالك قناة دجلة الفضائية التي تبث من عمان ، بناء على شكوى تقدم بها رجل اعمال عراقي هو حمد الموسوي بتهمة الذم والقدح والتحقير والتشهير، بعد ان تعرض اخوه محمد الكربولي الى ضربة سياسية موجعة حيث اقصي من الترشح الى الانتخابات كونه لا يحمل مؤهلا جامعيا ولا شهادة بكالوريوس ، الامر الذي يتعارض مع قانون الانتخابات وشروط الترشح في حين وضعت قوى سياسية سنية فيتو على التحالف مع الكرابلة وحزب الحل ، بعد اتهامات بتورطه في محاولات تزوير مبكرة في محافظة الانبار لتطال المقاطعة شقيقهم الثالث احمد الكربولي وهو المتهم بقضايا فساد في وزارة الصناعة والهلال الأحمر .

وعلمت انه نقل الى المستشفى مساء الخميس ثم اعيد الى التوقيف ثانية بعد معاينة حالته.

وقال مصدر مطلع ان مدعي عام عمان قرر ايقاف التاجر ومالك قناة دجلة الفضائية العراقية، وزعيم حركة الحل جمال الكربولي يوم الخميس بتهمة الذم والقدح والتحقير، بعد شكوى رسمية تقدم بها رجل الأعمال العراقي حمد الموسوي، الذي يتزعم الحزب المدني.

وكان احد البرامج على قناة دجلة قد اتهم الموسوي بتهريب أموال عراقية طائلة، إلى الأردن، في إطار عمليات غسيل للأموال، وهو ما نفاه الأخير، مظهرا وثيقة من البنك المركزي تثبت براءته، كما بثت القناة موادا ساخرة ضد الموسوي عبر قنوات ولدى تتبعها تبين ان مصدرها قناة دجلة وان الكربولي يديرها كما يدير مواقع الكترونية بأسماء وهمية وأخرى مستنسخة عن مواقع الكترونية موجودة فعلا .

يذكر انه سبق وان اوقف الكربولي في سجن الجويدة وهو سجن شبيه بسجن أبو غريب في في الـ 21 من شهر حزيران الماضي لمدة أسبوع في سجن الجويدة على خلفية شكوى قذف وتشهير مسجلة بحقه، من قبل نائب رئيس الوزراء العراقي السابق صالح المطلك .

واوقف الكربولي على اثر التحقيق بمخالفة المادة 11 من قانون الجرائم الالكترونية، بعد نشره فيدوهات على موقع اليوتيوب.

وذكر مصدر سياسي ان لا احد من القوى السياسية في التحالفات التي أعلنت بات راغبا في التحالف او الائتلاف مع الكرابلة وتيارهم السياسية اثر الانزعاج الإقليمي والمحلي من تورطهم في قضايا فساد واتهامات ومناكفات بغرض الابتزاز .

ولم يتوقف الجدل في هذا الملف، إذ واصلت قناة دجلة بث مواد ساخرة ضد الموسوي.

ولم تغضب هذه التهمة، الموسوي فقط، بل اثارت استياء الأردن، التي يقيم الكربولي على أراضيها بصفة رسمية، إذ وجدت فيها اتهاما غير مباشر لها بتسهيل عمليات غسيل أموال، وفقا لمصادر مطلعة.

ويقول مراقبون، إن عمان، تشعر بحرج بالغ، إزاء ترويج منبر إعلامي يخضع للقنوانين الأردنية، وهو قناة دجلة المملوكة للكربولي، اتهامات، غير مباشرة لها، بتسهيل غسيل الأموال على أراضيها.

ويبدو أن توقيت احتجاز الكربولي، اختير بذكاء، إذ تم مساء يوم الخميس، في مطار الملكة عالية في عمان، وفقا لشهود عيان، ما يعني أن عليه انتظار استئناف الدوام، حتى الأحد، من قبل السلطات القضائية الأردنية، لعرضه عليها، والبت بشأن قضيته.

لكن البند القانوني، الذي احتجز الكربولي وفقه، يقبل الكفالة، بحسب متخصصين في الشؤون القانونية، ما يشير إلى إمكانية خروج زعيم حركة الحل من الحجز، في أي لحظة.

 انتهى

م ح ن

 

أخبار ذات صلة

0 تعليق