صحيفة: سيطرة الحشد على جزء مهم بالأنبار من القضايا الحساسة التي تُناقش بالكواليس

0 تعليق 0 ارسل لصديق نسخة للطباعة تبليغ

ذكرت صحيفة الحياة اللندنية، الاثننين، ان سيطرة على جزء مهم بالأنبار من القضايا الحساسة التي تُناقش بالكواليس.

ونقلت الصحيفة عن مصادر مطلعة قولها ان "مخاوف القوى السنية من الانتخابات تتركز على قضيتين الاولى وجود 3 ملايين نازح من مدن والأنبار وصلاح الدين وديالى وضواحي بغداد"، مبينة ان "هؤلاء لم يعودوا إلى مدنهم بسبب تدميرها وعدم بدء خطة إعمارها".



واضافت ان "القضية الثانية هو سيطرة فصائل بالحشد الشعبي على جزء مهم من أمن الأنبار"، مشيرة الى ان "ذلك يُعد من أكثر القضايا التي تُناقش في الكواليس حساسية، حيث تتوقع أطراف سنية حزبية فرض نمط تصويت يصب لمصلحة القوى المتحالفة مع الحشد الشعبي في مناطقها، في مقابل توقع امتناع معظم السكان عن التصويت".

ويشهد صراعاً حاداً بين قوى التحالف الوطني الرافضة لتأجيل الانتخابات ومكونات تحالف القوى العراقية والتحالف الكردستاني الداعية إلى تأجيلها في الوقت الحالي.

فيما قررت المحكمة الاتحادية العليا، امس الأحد، عدم جواز تغيير موعد الانتخابات البرلمانية القادمة.

أخبار ذات صلة

0 تعليق