المجلس الاعلى الإسلامي يدين التدخل السافر في الشؤون الداخلية لبلدان المنطقة

0 تعليق 0 ارسل لصديق نسخة للطباعة تبليغ

اشنونا/

دان المجلس الاعلى الإسلامي التدخل السافر في الشؤون الداخلية لبلدان المنطقة. 

وأفاد بيان صادر عن المجلي ان "المجلس الاعلى الاسلامي العراقي يتابع اليوم الأحداث الاخيرة في الجمهورية الاسلامية الايرانية ، ويؤكد ان قيادة وحكومة وشعب سيتمكنون من مواجهة وإفشال المؤامرات الامريكية الصهيونية التي تحاول زعزعة امن واستقرار جميع شعوب المنطقة ودعم تاجيج الصراعات الداخلية بكل الإمكانيات المتاحة". 

وجاء في البيان ان "المجلس الأعلى يدين التدخلات الخارجية سياسيا واعلاميا ضد بلدان المنطقة وعلى رأسها الامريكية منها والتي تمثل انتهاكاً صارخاً للقانون الدولي وتدخلا علنيا سافرا في الشؤون الداخلية للدول لتنفيذ مخططاتها الهادفة لفرض هيمنتها على المنطقة ، والساعية لحرف الصراع عن وجهته الحقيقية وتأجيج الصراعات بين شعوب ودول المنطقة العربية والإسلامية ، كما من شانها زعزعة امن وسلامة الشعوب خاصة دول الجوار العراقي والمنطقة بما فيها الجمهورية الاسلامية ، البلد الجار المساند للعملية الديمقراطية في سواء سياسيا او اقتصادياً واخرها " امنيا " ضد ، فشعب العراق لا ينسى من وقف بجانبه خلال حربه ضد الارهاب وكان له خير عون"، مضيفاً "

لدينا تمام الثقة بأن الجمهوية الاسلامية قيادة وحكومة وشعبا، كما اثبتت التجارب السابقة، ستتمكن من مواجهة وإفشال المؤامرات الخبيثة التي تحاول الهاء الشعوب المقاوم، الوطنية الاسلامية وتدميرها وحرف مسار الاحتجاجات بهدف تحقيق الأهداف المرسومة سلفاً، وعلى شعوب المنطقة الحذر من أساليب الحرب الناعمة التي تنطلق من استغلال مظاهرات مكفولة دستوريا، ساعية لمزيد من الإصلاحات الاقتصادية، بهدف حرف مسارها لتحقيق غايات مرسومة سلفا بينها تدمير جبهة المقاومة التي سطرت انتصارات كبيرة في العام المنصرم

".

 

أخبار ذات صلة

0 تعليق