عشائر بني مالك يعلنون براءتهم من كل شخص يطلق العيارات النارية في المناسبات

0 تعليق 0 ارسل لصديق نسخة للطباعة تبليغ

اشنونا/

بغداد – اشنونا..

علنت عشائر بني مالك، اليوم الثلاثاء، براءتها من كل شخص يطلق العيارات النارية في المناسبات، واصفة تلك السلوكيات بـ”التصرف غير الحضاري”.

وذكرت العشائر في بيان صحفي تلقى اسيا، نسخة منه، إنه “نتيجة لاتساع واستفحال ظاهره إطلاق العيارات النارية بصورة غير مسبوقة في الاونة الأخيرة، وفي المناسبات كافه سوى الفرح كان أم الحزن”، مضيفاً “بحيث صار البعض يعبر عن مشاعره باستخدام السلاح في مشهد صار يتكرر كل يوم والذي تسبب بألم شديد للكثير لفقدان وخسارة أحباءهم”.

وتابعت العشائر قولها “إضافة إلى ما يتسببه من فزع وترويع للأهالي مخالفين بذلك تعاليم ديننا، وتوجيهات مرجعيتنا الرشيدة، وقوانين الدوله”، مبينة أنه “بعد التشاور مع وجهاء القبيله تعلن عشائر بني مالك براءتها امام ألله سبحانه والدولة والعشائر من كل شخص يطلق النار في المناسبات”.

واعتبرت عشائر بني مالك، أن “هكذا تصرف غير حضاري وغير مقبول وسلوك شائن ومستهجن. ونشهد الله على ذلك”، بحسب البيان.

يذكر أن وزير الداخلية قاسم الأعرجي،وجه الجمعة الماضية، كافة تشكيلات وزارته باتخاذ إجراءات “حازمة” بحق مطلقي العيارات النارية أثناء الاحتفالات والمناسبات، فيما توعدت وزارة الداخلية بأنها ستطبق القانون “بشدة”.

وكانت قيادة أعلنت، الأربعاء الماضي، عن اعتقال عدد من الأشخاص الذين أطلقوا النار احتفالا بفوز على نظيره القطري في بطولة الخليج الـ23.

أخبار ذات صلة

0 تعليق