الاتحاد الاسلامي الكوردستاني يجري تحقيقات مكثفة حول اعداد الناخبين في كوردستان

0 تعليق 0 ارسل لصديق نسخة للطباعة تبليغ

اشنونا/


كشف رئيس كتلة الإتحاد الإسلامي الكردستاني في الكردستاني، عن وجود ستمائة وخمسة عشر ألف إسم بين المتوفين والأسماء المتكررة والمزورة في سجلات الناخبين في الإقليم.

 وقال بهزاد زيباري رئيس كتلة الإتحاد الإسلامي في البرلمان الكردستاني في تدوينة له على صفحته الشخصية بموقع التواصل الإجتماعي الـ"" إنهم أجروا تحقيقات مكثفة حول أعداد الناخبين منذ أول الإنتخابات التي جرت في عام 1992 وحتى إنتخابات عام 2013، موضحا أن الأرقام تكشف إزديادا غيرَ طبيعي و غير منطقي في سجلات الناخبين.

كما لفت زيباري الى أنه "بموجب تحقيقاتهم الدقيقة والمعتمدة على أرقام الكثافة السكانية لوزارة التخطيط في حكومة الإقليم فأن هناك ستمائة وخمسة عشر ألف إسم بين المتوفين والأسماء المتكررة والمزورة في سجلات الناخبين في الإقليم".

 وأضاف أنه "ينبغي تطهير قائمة الناخبين من كل الأسماء المزورة والمتوفين من قبل مفوضية الإنتخابات والبرلمان الكردستانيين تمهيدا لإجراء إنتخابات نزيهة وشفافة وذي مصداقية".

وأشار إلى أن تلك الأسماء تقابل ثلاثين مقعدا في البرلمان الكردستاني، حسب تعبيره.

 

أخبار ذات صلة

0 تعليق