قيادي في التغيير يكشف عن مساعٍ لـ"إبعاد" حزبي الطالباني والبارزاني عن السلطة

0 تعليق 0 ارسل لصديق نسخة للطباعة تبليغ
اشنونا/
كشف القيادي في حركة التغيير كاروان هاشم، الاثنين، عن محاولات لـ"إبعاد" حزبي والاتحاد الوطني الكردستاني عن السلطة في الإقليم، مشيراً إلى مساعً لتشكيل جبهة سياسية تضم أطرافاً عدة باستثناء الحزبين.

وقال هاشم، إن "حركة التغيير تسعى مع الأطراف السياسية الكردستانية لتشكيل جبهة سياسية في إقليم "، موضحاً أن "حركة التغيير تجري حوارات مع عدة أطراف سياسية لتشكيل الجبهة باستثناء الحزبين الديمقراطي الكردستاني والاتحاد الوطني الكردستاني".



وأضاف هاشم في حديث لـ اشنونا، أن "الجبهة تحاول إبعاد الحزبين الديمقراطي الكردستاني والوطني الكردستاني عن السلطة"، ماضياً إلى القول "سنبذل كافة الجهود لإنجاح هذا المشروع".

وكان عضو قيادة الحركة الاسلامية الكردستانية عبد الله ورتي أعلن، الاثنين (25 كانون الأول 2017)، عن سعي حزبه لتشكيل جبهة سياسية للضغط لإجراء إنتخابات مبكرة في إقليم كردستان، مشددا على ضرورة تغيير الخارطة السياسية في الإقليم والكف عن ممارسة "الظلم" بحق مواطني كردستان.

أخبار ذات صلة

0 تعليق