معصوم وعلاوي يدعوان إلى المضي قدما لبدء الحوار الشامل بين بغداد واربيل

0 تعليق 0 ارسل لصديق نسخة للطباعة تبليغ
اشنونا/
دعا رئيس الجمهورية فؤاد معصوم ونائبه اياد ، اليوم الاثنين، إلى المضي قدما لبدء الحوار الشامل بين الحكومة الاتحادية وحكومة اقليم بهدف الوصول إلى اتفاقات واجراءات تحقق حل كافة المشاكل العالقة.

وقالت رئاسة الجمهورية في بيان تلقى اشنونا نسخة منه، إن "رئيس الجمهورية فؤاد معصوم زار مساء اليوم الاثنين نائب رئيس الجمهورية اياد علاوي، وبحث معه آخر المستجدات على الساحتين السياسية والأمنية وركز على تكريس كل الطاقات والموارد البشرية وحشد الدعم الدولي لتطوير البلاد في كافة المجالات وتعزيز مكانتها الاقليمية والدولية بعد اعلان النصر النهائي على تنظيم الارهابي".



وأضاف البيان أن "اللقاء عبر عن خطورة ترك الخلافات تتفاقم بين أبناء الشعب الواحد، ودعا إلى المضي قدما لبدء الحوار الشامل بين الحكومة الاتحادية وحكومة اقليم كردستان بهدف الوصول إلى اتفاقات واجراءات تحقق حل كافة المشاكل العالقة بين الجانبين، بشكل يعزز التعاضد والاخاء الوطني ويضمن حقوق ومصالح كافة المواطنين ويلبي احتياجاتهم الحياتية المعتادة على أساس مبادئ الدستور وقرارات المحكمة الاتحادية".

ولفت البيان الى أن "اللقاء أكد أيضا أهمية تعميق التعاون والتفاهم بين مكونات لحل كافة المشاكل التي تخص المحافظة على المستويات الإدارية والأمنية والاقتصادية، وقدرة العراقيين على النجاح في هذا الشأن أيضا وان لا حل للخلافات سوى الحوار".

وتابعت رئاسة الجمهورية أن "اللقاء شدد على أهمية إجراء الانتخابات النيابية ودعا إلى مضاعفة الجهود لضمان عودة وتشجيع الدعم الدولي لخطط عودة النازحين وإعادة اعمار المناطق المحررة، كما ثمن إرادة العراقيين وتضحياتهم من أجل حماية وتطوير مكاسب ونجاحات التجربة الديمقراطية للبلاد".

أخبار ذات صلة

0 تعليق