نازحو الطوز يتهمون الحشد التركماني بتفجير منازلهم ويطالبون بتوفير حماية دولية لهم

0 تعليق 0 ارسل لصديق نسخة للطباعة تبليغ
اشنونا/ أربيل
تظاهرة العشرات من نازحي قضاء خورماتو، الثلاثاء، أمام مبنى الأمم المتحدة في أربيل، وسط مطالبات بتوفير الحماية الدولية للكرد في القضاء، فيما اتهموا الحشد التركماني بممارسة عمليات تفجير المنازل والقتل والتعذيب ضد الكرد.

وقال مراسل اشنونا إن العشرات من نازحي قضاء خورماتو تظاهروا اليوم، أمام مبنى الامم المتحدة في أربيل، لمطالبة الامم المتحدة والتحالف الدولي بتوفير الحماية الدولية للمواطنين الكرد في قضاء خورماتو.



وأضاف المراسل أن المتظاهرين اتهموا الحشد التركماني بتفجير 300 منزل للكرد فضلا عن ممارسة عمليات القتل والتعذيب ما تسبب في نزوح أكثر من 70 الف مدني، مشيرا الى انهم طالبوا بتشكيل لجان تحقيقية وتعويض المتضررين وإخراج القوات المسلحة من مركز المدينة".

ونزحت عشرات الأسر الكردية من مناطق طوزخورماتو وكركوك عقب إستعادة الحكومة الإتحادية سيطرتها عليها في تشرين الاول الماضي.

أخبار ذات صلة

0 تعليق