نائبة لـ“اشنونا”: العبادي مطالب بمحاربة الفساد في دعاوى متضرري “المسائلة والعدالة”

0 تعليق 0 ارسل لصديق نسخة للطباعة تبليغ

اشنونا
دعت النائبة عن ائتلاف الوطنية جميلة العبيدي، رئيس مجلس الوزراء حيدر ، الى انصاف المتضررين من قانون المسائلة والعدالة من وحوش الفساد الذين يتقاضون الاموال الطائلة في دعاوى المسائلة التي تعتبر ضمن عمليات الفساد المالي والاداري المستشري في دوائر الدولة العراقية.

وقالت النائبة في تصريح صحفي لـ”اشنونا”، اليوم، ان “على العبادي ان يتقدم بطلب الى مجلس القضاء بتشكيل محكمة متخصصة في حسم قضايا هيئة المسائلة والعدالة التي اصبحت مسيسة لصالح جهات معروفة تحت ذريعة القضاء على البعث الصدامي”.

وبينت، ان “رئيس الحكومة من خلال حملته القضاء على الفساد يمكنه الدخول الى هذا الملف الشائك ومحاربة العصابات المستفيدة من هذا الباب الذي تضرر منه الاف العراقيين وبشكل بعيد عن القانون”.

وكان الخبير القانوني علي التميمي، أكد إمكانية رئيس مجلس الوزراء بإنشاء محكمة متخصصة لمحاربة الفساد المالي ومحاسبة المسؤولين، مشيرا الى ان من صلاحياتها حجز الاموال المنقولة وغير المنقولة للمسؤولين الفاسدين، وتعد مكملة لعمل المجلس الاعلى لمكافحة الفساد.

وأوضح التميمي في تصريح صحفي تابعه “اشنونا”، ان “انشاء المحاكم الخاصة ممنوع في الدستور العراقي وفق المادة 95 لكن من الممكن ان تكون هذه المحكمة متخصصة ومؤقتة وتزول بزوال الحاجة اليها او القضية التي دعت الى تشكيلها”، مبينا ان “من صلاحيات هذه المحكمة هي اجراء التحقيقات وتلقي الملفات من او الوزراء او مكاتب الادعاء العام الموجودين في الوزارات”.

وأشار الى ان “تشكيل هذه المحكمة امر ضروري وصائب جدا كون قرارات المحاكم الاخرى لم تكن رادعة لتحقيق العدل ومنع حالات الفساد”، مؤكدا “ضرورة ان تكون هذه المحكمة محصنة واشبه بالتي حاكمت ازلام النظام السابق ويكون بمقدورها حجز الاموال المنقولة وغير المنقولة للمسؤولين الفاسدين ومكملة لعمل المجلس الاعلى لمكافحة الفساد”.

20

1

أخبار ذات صلة

0 تعليق