عضو بمجلس كركوك: لا وجود لحوارات جدية مع الكرد لعقد جلسة مجلس المحافظة

0 تعليق 0 ارسل لصديق نسخة للطباعة تبليغ
اشنونا/
أكد عضو المجموعة العربية في مجلس محافظة كركوك خليل الحديدي، الخميس، عدم وجود حوارات "جدية" مع الكرد لعقد جلسة مجلس المحافظة، وفيما اشار الى وجود مقترح لادارة اعمال المجلس اذا استمر تغيب رئيسه بالوكالة ريبوار الطالباني.

وقال الحديدي في حديث لـ اشنونا، إن "المجموعة العربية فتحت قنوات اتصال مع كتلة التآخي الكردية التي تمتلك ثلث مقاعد مجلس المحافظة لغرض عقد جلسة ولكن هذه الحورات غير جدية وغير مجدية لعقد الجلسة"، مبيناً أن "العرب والتركمان موحدون في عقد الجلسة وهناك ثمانية اعضاء من الكرد يحضرون الى مبنى المحافظة، الا انهم لا يدخلون لجلسات المجلس ولكن غالبية الاعضاء الاكراد غير متواجدين لعقد الجلسة".



وأضاف الحديدي، أن "استمرار تغيب رئيس مجلس المحافظة بالوكالة ريبوار الطالباني يمنع دعوة المجلس لعقد اجتماع، واذا استمر هذا التغيب فان هناك مقترحا لايجاد آلية لادارة اعمال مجلس المحافظة لان المحافظة بحاجة لعقد الجلسات".

وأوضح الحديدي، أن "مجلس محافظة كركوك يحتاج الى آليات عمل جديدة تكون قراراته في صالح جميع المكونات لان المجلس كان يدار من كتلة واحدة ويمرر قراراته حسب ما تهوى على اعتبار أن الاغلبية بيد الكرد، بينما كان العرب والتركمان يعانون من فرض القرارات عليم وهناك قرارات مررت تحت هذا الامر ونحن نريد للمجلس ان يراعي مصالح جميع المكونات ولا ينفرد بقرار دون آخر".

وكان رئيس الوزراء وجه، الاثنين (16 تشرين الأول 2017)، القوات الأمنية بفرض الأمن في محافظة كركوك والمناطق المتنازع عليها، فيما سيطرت تلك القوات على عموم مدينة كركوك ومؤسساتها الحكومية، وجاء ذلك بعد انسحاب قوات البيشمركة من المحافظة، ومنذ ذلك الحين لم يعقد مجلس المحافظة جلساته بسبب امتناع جميع اعضائه الكرد ورئيسه من الحضور للجلسات.

أخبار ذات صلة

0 تعليق