البيشمركة: قواتنا باتت خارج حدود كركوك وأسلحة قدمها الغرب استخدمت بالمعارك

0 تعليق 0 ارسل لصديق نسخة للطباعة تبليغ
اشنونا/
أكدت وزارة البيشمركة، الجمعة، استخدام أسلحة قدمها الغرب في "المعارك" بين قواتها والقوات الأمنية الاتحادية، وفيما أشارت إلى أن البيشمركة باتت تماما خارج حدود ، لفتت إلى حدوث قتال قبل الانسحاب من منطقة التون كوبري شمالي المحافظة.

وقال الأمين العام للوزارة جبار ياور في تصريح لقناة "الحدث" ، تابعته اشنونا، إن "البيشمركة باتت تماما خارج حدود كركوك، وإن قتالا سبق الانسحاب من التون كوبري"، لافتا إلى أن "أسلحة قدمها الغرب استخدمت في المعارك بين البيشمركة والقوات العراقية".



وأضاف ياور أن "البيشمركة انسحبت من بعض المناطق تفاديا للمواجهة مع القوات العراقية"، مؤكدا أنه "لم يعد هناك أي تنسيق مع تلك القوات".

وأشار ياور إلى أن هناك "عمليات عسكرية على طول حدود إقليم مع ، ولا نعلم إلى ماذا تسعى القوات العراقية بعد كركوك".

وكانت خلية الإعلام الحربي كشفت، اليوم الجمعة، عن استخدام قوات البيشمركة صواريخ حصلت عليها من ألمانيا لمحاربة تنظيم ""، ضد القوات الاتحادية في منطقة التون كبري بمحافظة كركوك، مشيرة إلى حدوث "أضرار وتضحيات" جراء القصف.

وأحكمت القوات الأمنية العراقية المشتركة، اليوم الجمعة، قبضتها على كامل ناحية التون كوبري، فيما توقفت عند سيطرة أربيل – كركوك، بحسب مصدر أمني.

يذكر أن وزيرة الدفاع الألمانية أورسولا فون دير لاين قالت، أمس الأول الأربعاء، إن بلادها ستعلق مهمتها لتدريب قوات البيشمركة الكردية في شمال العراق بسبب الصراع بين الأكراد والحكومة العراقية.

أخبار ذات صلة

0 تعليق