المساري: الاستفتاء واقع حال ويجب التفاوض لعقد شراكة جديد يحفظ وحدة البلد

0 تعليق 0 ارسل لصديق نسخة للطباعة تبليغ
اشنونا/
أكد الأمين العام لحزب "الحق الوطني" احمد المساري، الأحد، ما طرحه الكرد ليس في الدستور وهو يخص إقليم ، موضحا أن الكرد قوة على الأرض ولا يمكن تجاوزهم، فيما اعتبر أن الاستفتاء بات "واقع حال" ويجب التفاوض للاتفاق على عقد شراكة جديد يحفظ وحدة البلد.

وقال المساري في حديث لبرنامج "على الطاولة" الذي تبثه اشنونا، إن "تشكيل مجلس سياسي للتعامل مع نتائج الاستفتاء، هو موضوع يخص الكرد الذين لم يتكلموا بشيء قانوني ودستوري وانشئوا مؤسسة داخل الإقليم ليس وفق ضوابط الدستور"، مؤكدا أن "ما طرحه الكرد ليس في الدستور".



وأضاف المساري، أن "مصلحة اكبر من كل هذه المسميات"، مؤكدا "ضرورة أن يجلس العراقيون ويتحاورا ليصلوا والى صيغة مقنعة تحافظ على وحدة العراق".

وتابع، أن "الكرد قوة موجودة على الأرض ولا يمكن تجاوزهم، والمهم هو التفاوض للمحافظة على العراق"، مبينا أن "الموقف من الاستفتاء واضح، فهو لم يكن وقته وكان خاطئا ، ولسنا مع الاستفتاء".

وقلق المساري، إن "الاستفتاء في والمناطق المتنازع عليها رفضناه رفضا قاطعا، أما الاستفتاء داخل محافظات الإقليم تحفظنا عليه وهو ليس في وقته المناسب وخطأ"، لافتا الى أن "الاستفتاء جرى وأصبح واقع حال ويجب التفاوض للحفاظ على وحدة البلد".

وكان عضو مجلس استفتاء كردستان خليل إبراهيم أعلن، اليوم الأحد، عن حل المجلس وتشكيل مجلس سياسي "للتعامل مع نتائج الاستفتاء"، وفيما بين أن كردستان جزء من العراق "حتى اللحظة"، أكد أن الاستقلال سيبقى من "إستراتيجية" الإقليم.

وشهد إقليم كردستان وبعض المناطق المتنازع عليها في (25 أيلول 2017)، إجراء الاستفتاء على انفصال الإقليم كدولة مستقلة عن العراق، بالرغم من رفض بغداد والدول الإقليمية والمجتمع الدولي، فضلا عن أطراف كردية تحسبت للمخاطر المترتبة جراء هذه الخطوة.

أخبار ذات صلة

0 تعليق