رئيس مجلس ديالى يطالب بحلول لملف "الوضع الاحترازي" ويدعو العبادي للتدخل

0 تعليق 150 ارسل لصديق نسخة للطباعة تبليغ
اشنونا/
طالب رئيس مجلس ، الأحد، بوضع حلول لملف "الوضع الاحترازي" لأكثر من 30 أسرة نازحة شمال قضاء ، فيما دعا القائد العام للقوات المسلحة حيدر إلى التدخل لحسم ملف التسريع في تدقيق ملفات الأسر النازحة لضمان سرعة عودتها لمناطقها.

وقال الدايني في حديث لـ اشنونا، إن "مئات الأسر النازحة والتي كانت موجودة في ومناطق أخرى عادت خلال الأسبوعين الماضيين إلى ديالى اغلبها من سكنة قرى (60كم شمال شرق بعقوبة)"، مشيرا إلى أن "بعضها يملك موافقات أمنية بالعودة والبعض الآخر لا".



وأضاف الدايني، أن "أكثر من 30 أسرة نازحة تم وضعها احترازيا في احدى المخيمات قرب العظيم للتدقيق الامني لملفاتها كونها لا تملك أية موافقات بالعودة"، مبينا أن "التدقيق الأمني لملفاتها لم ينتهِ منذ أيام عدة من بينهم مسن يبلغ من العمر 75 عاما ما يزال موجود لمدة أربعة أيام متتالية بانتظار التدقيق الأمني وإعطاء الضوء الأخضر بعودته إلى قريته".

ودعا الدايني، العبادي إلى "التدخل لحسم ملف التدقيق الأمني للأسر العائدة"، لافتا إلى أن "وضعها الإنساني كارثي ويجب الإسراع بملف التدقيق وعدم تأخيره لأي سبب".

وكانت مئات الأسر النازحة إلى كركوك من سكنة العظيم عادت إلى مناطقها خلال الأسبوعين الماضين بعضها تعرض إلى مضايقات والبعض الآخر بسبب مخاوفه من تداعيات الأوضاع عقب استفتاء إقليم .

أخبار ذات صلة

0 تعليق

http://www.onlinecasino.to/review/bitcoincasino-us/