المالية النيابية :الاجيال القادمة ستغرق بالديون بسبب انهيار الاقتصاد المتصاعد

0 تعليق 0 ارسل لصديق نسخة للطباعة تبليغ

اشنونا/

بغداد-اشنونا..

انتقد عضو اللجنة المالية النيابية رحيم الدراجي، الخميس، سياسية الدين والاقتراض الخارجي الذي تتبناه الحكومة لسد عجز الموازنات، وفيما اشار الى ان هذه الاستراتيجية ستغرق الاجيال المقبلة بالدين وتكبل سيادة البلاد، شدد على ضرورة تفعيل السياحة الدينية والسيطرة على واردات المنافذ الحدودية.

وقال الدراجي في تصريح صحفي، ان “الازمة المالية التي حدثت في البلاد نتيجة انخفاض اسعار النفط العالمية انعكست اصداؤها على الموازنات بشكل مباشر ما دعا الحكومة الى اللجوء الى سياسة الاقتراض والدين الخارجي لسد العجز واستمرت في ذلك الى ان وصل الحجم الكلي الى اكثر من 126 مليار دينار من البنك الدولي”.

واضاف ان “هذه الاستراتيجية ستغرق الاجيال المقبلة بالدين وترهن مستقبل البلاد وفرض الشرط على السياسة الاقتصادية وتحديد اجور الكهرباء والمحروقات ورواتب الموظفين والتعيينات”.

وتابع انه “بإمكان الحكومة تعظيم الموارد المالية حتى من دون اللجوء الى قطاعي الصناعة والزراعة المتعثرين، وذلك من خلال تفعيل وتنشيط السياحة الدينية والسيطرة على اموال المنافذ الحدودية وتحجيم الفساد”

 

أخبار ذات صلة

0 تعليق

http://www.onlinecasino.to/review/bitcoincasino-us/