واشنطن تكشف عن سعيها لإرجاع جزء من الارشيف اليهودي الى العراق

0 تعليق 0 ارسل لصديق نسخة للطباعة تبليغ

اشنونا/

بغداد – اشنونا..

اعلن المتحدث باسم وزارة الخارجية الامريكية بابلو رودريغز، السبت ، أن ستعيد في العام المقبل مجموعة من التحف اليهودية العراقية على الرغم من الضغوطات التي تواجهها واشنطن من قبل اللوبي الصهيوني والجماعات اليهودية داخل الولايات المتحدة.

ونقل موقع صحيفة فورود الامريكية أن “فترة تمديد بقاء الارشيف اليهودي العراقي في الولايات المتحدة لمدة اربعة اعوام ستنتهي في ايلول عام 2018 مع انتهاء عمليات التمويل والصيانة ونقل المواد”.

وقال رودريجز في تصريح له إنه “سيتم ارسال المواد والخارجية الامريكية تدرك اهمية اهتمام المركز اليهودي بالمحفوظات”.

وتابع أن “الحفاظ على الارشيف اليهودي خارج العراق امر ممكن لكنه يتطلب اتفاقا جديدا بين الحكومة العراقية واحد المراكز المضيفة او الحكومات الاخرى”.

واردف انه “في حال ارجاع الارشيف ستحث الخارجية الامريكية الحكومة العراقية لى اتخاذ الخطوات المناسبة اللازمة للحفاظ على الارشيف، وتتاح للجمهور فرصة التمتع بها”.

يذكر أن الأرشيف اليهودي نقلته القوات الامريكية الغازية للعراق عام  2003  إلى واشنطن وهو يحتوي على عشرات الآلاف من المواد بما في ذلك الكتب والنصوص الدينية والصور الفوتوغرافية والوثائق الشخصية  بحجة الصيانة والاصلاح وبموجب اتفاق مع الحكومة العراقية، كان من المقرر أن يعاد الأرشيف إلى هناك، ولكن في عام 2014 قال السفير العراقي لدى الولايات المتحدة “إنه قد تم تمديد فترة بقاءه”.

 

أخبار ذات صلة

0 تعليق