محافظ كركوك ينفي سعيه طرد التركمان والعرب من المحافظة

0 تعليق 0 ارسل لصديق نسخة للطباعة تبليغ

اشنونا/
نفى محافظ كركوك نجم الدين كريم، ماتداولته بعض وسائل الاعلام بشأن سعيه لطرد التركمان والعرب من المحافظة، فيما أشار الى ان كركوك فتحت ذراعيها لتكون ملاذا آمنا للنازحين من العرب السنة والتركمان.

وذكر بيان لمكتب المحافظ تلقى “اشنونا” نسخة منه، ان “التقرير الذي اوردته فضائية توركمن ايلي وتعاملت معه بعض وسائل الاعلام والتواصل الاجتماعي حمل معلومات كاذبه وتلفيقات لا اساس لها من الصحة, حول حديث نسبته لمحافظ كركوك بسعيه لطرد التركمان والعرب من كركوك”.

وأوضح، ان “المحافظ اثناء جلسة مجلس محافظة كركوك، الثلاثاء الماضي، والتي تم فيها التصويت على طلب محافظ كركوك بشمولها بالاستفتاء, أشار الى ان بعض اعضاء مجلس المحافظة ابلغه برغبتهم بالحضور لكنه يخشى وسائل الاعلام من فضحة, وهنا تحدث بانه سيخرج بالقصد وسائل الاعلام اثناء الجلسة ويتم التصريح لهم عقب انتهائها”.

ودعا المكتب الاعلامي لمحافظ كركوك، فضائية توركمن ايلي ومن تعامل بنفس طريقتها، ال “توخي الدقه ونشر رد ادارة كركوك والا سيكونون عرضة امام القانون”، متسائلا عن الصخب الذي اثاره بعض الساسة الفاشلين حول تصريحات مفبركة، بالقول “أين كنتم حينما دخلت الارهابي, واحتلت مدن عدة في حزيران عام 2014, وما هو دوركم بمساعدة واغاثة حتى في صباح عيد الاضحى المبارك الحالي”.

وشدد على ان “تجربة كركوك ودفاع البيبشمركة البطولي وتكاتف وتعاون مواطني كركوك اصابكم بمرض يجعلكم لا تتقبلون كل خير وسلام واستقرار يزيد من وحدة الكركوكين وامنهم”، مؤكدا ان “كركوك فتحت ذراعيها لتكون ملاذا امنا للنازحين من العرب السنة والتركمان خاصة اهالي قضاءي تلعفر وطوز خورماتو”.

أخبار ذات صلة

0 تعليق