الحكيم: الصراع على أرض العراق لا يخدم مصلحة المتخاصمين

0 تعليق 0 ارسل لصديق نسخة للطباعة تبليغ

اشنونا/
شدد رئيس التحالف الوطني عمار الحكيم، على ان الصراع على ارض لا يخدم مصلحة اي من المتخاصمين وانما سيكون صراعا مفتوحا لا يمكن حسمه، فيما أشار الى ان الأغلبية الوطنية هي الحل الأمثل للوصول بالعراق الى بر الأمان والاستقرار السياسي والنهوض الخدمي والاقتصادي.

وقال الحكيم في خطبة صلاة عيد الاضحى المبارك، التي اقيمت بمكتبه، بحسب بيان تلقى “اشنونا” نسخة منه، “علينا ان نؤمن ان قوة العراق تأتي دائما من حسن علاقته مع جيرانه وتواصله مع المجتمع الدولي لقد اثبتت التجارب البعيدة والقريبة ان ضعف العراق يتسبب في ضعف كل المنطقة وان هذه القناعة أصبحت راسخة الان عند جيران العراق”.

وأضاف، ان “الصراع على ارض العراق لا يخدم مصلحة اي من المتخاصمين وانما سيكون صراعا مفتوحا لا يمكن حسمه او توقع نهاياته”، داعيا الى “جعل العراق جسراً للتواصل والتكامل بين دول المنطقة وان لا يسمح ان يكون ساحة للصراع فمصلحة المنطقة بعراق قوي ومتصالح مع الجميع ومصلحة العراق في تقريب وجهات النظر بين دول المنطقة وان يكون العراق فاعلا وبإيجابية مع مصالح الجميع، مؤكدا الحاجة للحكمة والرؤية والقرار القيادي الشجاع كي يكون العراق هو المبادر لخلق العلاقة التكاملية بين دول المنطقة الكبرى”.

وأوضح الحكيم، ان “الأغلبية الوطنية اللا اقصائية هي الحل الأمثل للوصول بالعراق الى بر الأمان والاستقرار السياسي والنهوض الخدمي والاقتصادي”، مبينا انه “ليس من الضروري ان يكون الجميع مشاركاً في الحكومة لتكون حكومة توافقية تخدم السياسة اكثر من خدمتها للمواطن العراقي”.

ودعا رئيس التحالف الوطني، الى “تحالف الأطراف المتنوعة من مختلف المكونات والتي تشترك في رؤية واحدة وتتقارب في البرنامج واستشراف المستقبل، وفي نفس الوقت يكون هناك طرف اخر يحمل رؤية مختلفة عن الطرف الاول وممثل أيضا لمختلف مكونات هذا الشعب وليتنافس الطرفان بشرف ومروءة من اجل الفوز بثقة الشعب وتشكيل الحكومة التي تلبي تطلعاته”.

أخبار ذات صلة

0 تعليق

http://www.onlinecasino.to/review/bitcoincasino-us/