سانت ليغو...يغني على ليلى الكتل الكبيرة..

0 تعليق 0 ارسل لصديق نسخة للطباعة تبليغ

اشنونا/

أكدت النائبة عن كتلة الأحرار زينب الطائي أن نظام 1.7 يخدم كتلة الأحرار.
الطائي وفي حديث لـ"حوار التاسعة" قالت إن قال كلا للتغيير بتصويته على القاسم الإنتخابي 1.7.

مشيرة إلى أنه لا توجد رقابة على الحكومات المحلية بعد نقل الصلاحيات إليها، وأن قانون الإنتخابات بالشكل الحالي معناه بقاء هيمنة الكتل الكبيرة
وقالت الطائي أن هناك فساد كبير في عمل الحكومات المحلية وأن الأحزاب الكبيرة تتقاسم مصالحها في الحكومات المحلية.

كما اعتبرت أن تصويت على القاسم الإنتخابي 1.7 خاطئ بسبب التلاعب بالنظام الداخلي.
وشددت على أننا لسنا تبعية لقادة الأحزاب السياسية، مشيرة إلى أن جميع الأصوات بالانتخابات ستذهب للكتل الكبيرة فقط.

لافتتا إلى أن الأحزاب الكبيرة تريد الهيمنة على المشهد السياسي ولا تسمح لغيرها بالصعود.
واختتمت الطائي قائلة إلى أن الوضع سيبقى عى ما هو عليه بدون اصلاح ومكافحة الفساد وبقاء المفوضية.

من جهته اعتبر النائب عن تحالف القوى العراقية محمد نوري عبد ربه أن قانون 1.7 منح الفرصة للكتل المتوسطة للتنافس في الإنتخابات، مشيرا إلى أن القاسم الإنتخابي 1.7 أبقى على المعادلة الإنتخابية كما هي الآن.


عبد ربه وفي حديث لـ"حوار التاسعة" قال أن الكتل الكبيرة فرضت مصالحها بالتصويت على القاسم 1.7.
واعتبر أن البرلمان كان يتجه صوب التصويت على 1.4 والكتل الكبيرة منعت ذلك.

كما لفت إلى أن الكتل الكبيرة فصلت قانون الإنتخابات كما تريد بنوع من الديكتاتورية والهيمنة.
معتبرا أن الأنظمة السابقة للانتخابات جعلت هناك تغيير على الساحة والنظام الحالي باق بدون أي تغيير.

وقال أن تصويت البرلمان على 1.7 عودة للمربع الأول، متوقعا عزوف المواطن عن المشاركة بالإنتخابات القادمة.
وأشار إلى أن البرلمان فشل في الأداء الرقابي على الحكومة، معتبرا أن نفس الأشخاص سيعودون إلى المشهد السياسي من جديد.

أما النائب عن دولة القانون صادق اللبان قال أن ما حصل اليوم هو انعكاسا للجلسة السابقة بالتصويت على القاسم الإنتخابي .1.7
لافتا إلى أن البرلمان ذهب إلى التصويت على 1.7 وسط اعتراض الكتل السياسية الصغيرة.


اللبان وفي حديث لـ"حوار التاسعة" قال إن القانون الحالي للانتخابات يحول كتلة تملك مقعدا وحيدا إلى بيضة القبان مع الكتل الكبيرة.

كما اعتبر أن هناك خلل في أداء مجالس المحافظات وأعضاؤها يغلبون مصلحتهم الشخصية على العامة.
مشيرا إلى أن الشارع العراقي يمقت العملية السياسية بسبب الخلل في الأداء والفساد.

وأكد أن عضوا واحدا يتحكم بمجلس محافظة بسبب مقعده بالانتخابات.

أخبار ذات صلة

0 تعليق

http://www.onlinecasino.to/review/bitcoincasino-us/