خوفاً من داعش.. نزوح جماعي من إحدى قرى الحويجة في كركوك

0 تعليق 0 ارسل لصديق نسخة للطباعة تبليغ

/

خوفاً من داعش.. نزوح جماعي من إحدى قرى الحويجة في كركوك

نزح العشرات من السكان من احدى القرى الواقعة في مدينة الحويجة خوفاً من استهدافهم من قبل مسلحي الارهابي.

وهذا ثاني نزوح لسكان قرية "غريب العليا" التابعة لبلدة العباسي في جنوب غرب وجاء بعد تفجير مشروع ماء القرية من قبل مسلحي التنظيم الارهابي.

ونقلت وكالات اعلامية عن مدير مركز شرطة العباسي، العقيد صقر خليل قوله "حوالي 50 أسرة نزحت من قرية غريب العليا خوفا من مسلحي داعش".

وفي منتصف ايلول سبتمبر الماضي سن مسلحو داعش القرية مما اسفر عن مقتل ثلاثة من السكان وإصابة كثيرين. واقدم المسلحون بعد ذلك على تفجير مشروع ماء القرية.

وأضاف خليل أنه تم تشكيل قوة تطوعية تضم أكثر من 500 متطوع من أهالي المنطقة وتم توزيعهم على ناحية العباسي والقرى التابعة لها لمواجهة تحركات مسلحي داعش في المنطقة.

من جانبه قال عضو مجلس محافظة كركوك من الكتلة العربية محمد خضر إن "القوات الأمنية في كركوك قطعت الطرق الرئيسية في الحويجة والنواحي التابعة لها، إلا أن مسلحي داعش يتنقلون بسهولة تامة من بين القرى ويختبئون فيها من دون خوف".

 

واستعادت القوات الامنية  المدعومة من مدينة الحويجة في 12 من تشرين الاول اكتوبر 2017 بعد معارك مع تنظيم داعش الارهابي استمرت نحو اسبوعين.

0 تعليق